قراقع لـ"شمس نيوز": البرغوثي توقف عن شرب الماء ونتوقع سقوط شهداء من المضربين

شمس نيوز / عبدالله عبيد

أكد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، عيسى قراقع اليوم الثلاثاء، أن الأسير مروان البرغوثي قد توقف عن شرب الماء هذه اللحظات، لتعنت الاحتلال الإسرائيلي بالتوصل لاتفاق مع الأسرى وعدم استجابتها لمطالب المضربين.

وقال قراقع في تصريحات خاصة لـ"شمس نيوز"، إن الأسير مروان البرغوثي اتخذ القرار بالتصعيد وهو الامتناع عن شرب الماء، لعدم استجابة "إسرائيل" لمطالب الأسرى المضربين العادلة والانسانية والمشروعة".

وأضاف "إن الحالة الصحية للأسرى المضربين في خطورة شديدة"، محملاً الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن إيصال الإضراب لهذه المرحلة الخطيرة في ظل تدهور الوضع الصحي بشكل خطير للمعتقلين المضربين.

وحذر قراقع من احتمالية سقوط شهداء في صفوف الأسرى المضربين في أي لحظة من اللحظات، في ظل الخطورة الشديدة التي بدأ الأسرى يصابون بها نتيجة التدهور الصحي"، مشيراً إلى أن هناك العشرات من الأسرى بدأوا ينقلون للمستشفيات الإسرائيلية.

وشدد على أن "إسرائيل" ترتكب جريمة متعمدة ومقصودة بحق الأسرى في ظل تعنتها لمطالبهم.

كما كشف رئيس هيئة شؤون الأسرى عن وجود اتصالات مكثفة من الجانب الفلسطيني وعدد من الدول العربية والاقليمية ومؤسسات حقوق الانسان مع الطرف الإسرائيلي؛ من أجل فتح مفاوضات حول مطالب الأسرى والاستجابة لها.

مستدركاً بالقول " لكن إسرائيل لهذه اللحظة تضرب بعرض الحائط كل هذه الجهود وهذه الاتصالات".

وكان الأسير مروان البرغوثي، قد لوّح بالتوقف عن شرب الماء، في حال لم تقم إدارة سجون الاحتلال في اليوم الثلاثين من الإضراب بمناقشة مطالب الأسرى.

وقالت اللجنة الإعلامية لإضراب "الحرية والكرامة"، إن قرار القائد البرغوثي جاء خلال الزيارة التي أجراها المحامي خضر شقيرات له في معتقل "الجلمة" قبل يومين.

ويواصل أكثر من 1800 أسير إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي لليوم الثلاثين على التوالي، وسط تجاهل إدارة السجون لمطالبهم المشروعة.

متعلقات