القدوة: نقدر جهود مصر لتحقيق المصالحة ونرحب بموقف حماس الأخير

شمس نيوز/ قطاع غزة

 أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، ناصر القدوة، أن حركته تقدر الجهود المصرية الرامية لتحقيق المصالحة الفلسطينية، وترحب بموقف حركة حماس وبيانها الأخير حول إنهاء الإنقسام، داعياً حماس للانضمام للمجلس الوطني.

وقال القدوة، خلال مؤتمر صحافي لحركة فتح، عقد اليوم الأربعاء، "إن حركة فتح رحبت بموقف حماس وبيانها، مضيفاً أن فتح  حريصة على عقد المجلس الوطني بشكله القديم المجدد ونريد حماس في المجلس في إطار تفاهم شامل".

 

وكانت حركة حماس، قد أصدرت بيانًا أبدت فيه استعدادها الفوري لعقد جلسات حوار مع حركة فتح في القاهرة لإبرام اتفاق وتحديد آليات التنفيذ  بما يتعلق بالمصالحة، إضافة لتأكيد استعدادها لحل اللجنة الادارية فورًا، وتمكين حكومة الوفاق الوطني، من ممارسة مهامها وإجراء الانتخابات.

وفي شأنٍ آخر، أكد القدوة على، أن "مقاطعة إسرائيل حق سياسي وأخلاقي وضروري ومدعوم من القانون الدولي، ولن يكون هناك أي سلام إقليمي دون حل قضيتنا الفلسطينية، كما أننا نثق بأشقائنا العرب".

وأشار إلى، أن "إسرائيل" الدولة الوحيدة التي تحرم الشعب من حقه في تقرير مصيره، مشدداً أنه لن يكون هناك أي تغيير في تفويض وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا)، خاصة أن الولايات المتحدة وإسرائيل تسعيان لذلك، ونحن سنتصدى لذلك.

وأوضح، أن إسرائيل لن تصبح عضواً في مجلس الأمن قبل أن تتغير سياساتها وتصبح وفق القانون الدولي.

في السياق ذاته، قال القدوة، "إنه لا يوجد ترتيبات للقاء ثلاثي بين الرئيسين محمود عباس ودونالد ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو؛ وأنه إذا ما طرح ذلك سيتم التعامل معه من قبل الرئيس عباس، لافتاً إلى أن ما نشر حول الحكم الذاتي تهريج سياسي لا يمكن التعامل معه".

وتابع، "نحن مستعدون لتسوية سياسية والمفاوضات بهدف حل الدولتين، وهدفنا الوطني إنجاز الاستقلال لدولة فلسطين وممارسة السيادة للشعب الفلسطيني".

 

متعلقات