بحرية الاحتلال تجري تدريبات تحاكي سيناريوهات الحرب مع حزب الله

شمس نيوز/ وكالات

أجرت بحرية الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، تدريبات على مواجهة سرب من الدراجات المائية أو الغواصين أو "الانتحاريين" أو زوارق صغيرة ذات محركات لحزب الله، وذلك في إطار التدريبات العسكرية التي يجريها جيش الاحتلال، هذه الأيام، تحت قيادة الشمال العسكرية في الجيش، والتي تحاكي حربًا شاملة مع حزب الله.

وذكر موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، بأن الحديث عن سيناريو قد يشتمل على دراجات مائية معدودة أو عشرات الدراجات تهاجم من البحر بشكل متزامن بهدف إطلاق النار بشكل مفاجئ ومن مسافة قصيرة على قوات سلاح البحرية أو على أهداف "إسرائيلية" على الشاطئ بين نهاريا ورأس الناقورة.

وأضاف الموقع، أن هذا السيناريو قد يشتمل أيضًا على استخدام "انتحاريين" يصلون بشكل مركز ومن عدة اتجاهات على متن دراجات مائية تحمل عبوات ناسفة يحاولون إلصاقها بالقطع البحرية الإسرائيلية بهدف إغراقها.

ونقلت الصحيفة، عن ضابط في سلاح البحرية، شارك بالتدريبات في منطقة حيفا، قوله إن "هذا بالتأكيد سيناريو قد تبدأ به الحرب في الشمال".

وأضاف، أنه تم إشراك قوات من الشاطئ لتأخذ دورها في تحييد التهديد، منوهًا أن الجيش يسعى لإنهاء مثل هذا السيناريو في داخل البحر، وأنه من الممكن أن يكون ذلك بهجوم من الشاطئ باتجاه التهديد.

متعلقات