عضو بالكابينيت : أبو مازن هو الذي أنجب أوسلو وهو الذي سيدفنها

شمس نيوز/ القدس المحتلة

قال وزير البيئة في حكومة الاحتلال وعضو الكابينيت زئيف ايلكن، اليوم الأربعاء، إن رئيس السلطة محمود عباس، هو الذي أنجب اتفاق أوسلو وهو الذي سيدفنه.

وأضاف ايلكن، خلال كلمته التي القاها في مؤتمر المركز المقدسي للقضايا السياسية في ذكرى مرور 24 سنة على توقيع اتفاق أوسلو، أن أبو مازن حول السلطة لجسم "هش وواهن" وهذا ما مكنه من الحكم والسيطرة حتى الآن، وفق الوزير الاسرائيلي.

ورأى ايلكن، أن عباس  لم يترك خلفه منظومة حكم منظمة ومستقرة وهو ما سيجعله الشخص الذي سيدفن أوسلو، مضيفًا ان أبو مازن يعتقد انه يقوم بذلك بشكل واعي ومقصود وهو من اقنع الرئيس الراحل ياسر عرفات بالسير في مسار اوسلو.

 وأضاف الوزير الإسرائيلي، أن "إسرائيل" غير جاهزة لمرحلة ما بعد أبو مازن وخصوصا على مستوى التحديات الأمنية ومواجهة الأجهزة المسلحة والتنظيمات التي ستحتاج الى علاج بعد زوال السلطة بالإضافة الى حكم السكان الذي سيصبح من مسؤولية "إسرائيل" وغيرها من المسؤوليات الأخرى التي تستلزم تحضيرا مسبقا.

 

متعلقات