الاحتلال يواصل الإهمال الطبي المتعمد بحقّ الأسير أبو معيلق

شمس نيوز/فلسطين المحتلة

حذر نادي الأسير الفلسطيني، اليوم الثلاثاء، من مواصلة إدارة السجون الإسرائيلية سياسة الإهمال الطّبي التي تتّبعها بحقّ الأسير المريض مراد أبو معيلق، وذلك منذ 13 عاماً.

وقال النادي، إن أطباء الاحتلال رفضوا إجراء فحوص طبية هامّة للأسير أبو معيلق قبل عدّة أيام، بذريعة نقص بعض الأوراق والمستندات، علمًا أن الأسير انتظر لأكثر من عام من أجل تحويله إلى مستشفى مدني للخضوع للفحوصات.

ويعاني أبو معيلق منذ العام 2004 من إصابته بداء "كرون"، وهو التهاب مزمن في الأمعاء، أدى إلى استئصال (160 سم) من أمعائه الدقيقة والغليظة، كان قد أصيب به خلال الإضراب الجماعي الذي خاضه الأسرى في حينه، وتفاقم وضعه الصّحي مع سياسة الإهمال الطبي والمماطلة التي واجهها في تقديم العلاج وإجراء الفحوص الطبية.

والأسير أبو معيلق (39 عامًا)، من قطاع غزة، يقبع في معتقل "ايشل"، ومحكوم بالسجن لـ(22) عامًا وهو معتقل منذ عام 2001.

متعلقات