قميص تشيخوف يكشف لغز وفاته

شمس نيوز/لندن

تمكن علماء بريطانيون من تحديد السبب الحقيقي لوفاة الكاتب الروسي أنطون بافلوفيتش تشيخوف، بعد أكثر من قرن على وفاته في فندق بمنتجع  بادينويلر في ألمانيا.

وتوصل العلماء، وفق ما ذكرته صحيفة "تايمز" البريطانية، أن تشيخوف توفي نتيجة نزيف في المخ.

 وحتى الآن كان يعتقد أنه توفي ربما نتيجة نوبة قلبية، وقيل أيضًا إن سبب الوفاة قد يكون إصابته بمرض السل.

وتقول الصحيفة، إن مجموعة العلماء البريطانيين أجرت تحاليل كيميائية دقيقة جدًا لقميص كان يرتديه الكاتب، ونتيجة ذلك يمكنها بقدر كبير من اليقين تحديد سبب الوفاة.

على القميص توجد بقع فيها بالإضافة إلى بكتيريا السل، مادة بروتينية، وهذا بالذات ما يدل على احتمال تشكل تخثر في دمه وحدوث انسداد في الأوعية الدموية ونزيف في الدماغ.

وتدل  دراسة أجريت في صيف عام 2017، على أنطون تشيخوف يدخل في قائمة الكتاب الأكثر شعبية بين المواطنين الروس.

متعلقات