الاحتلال يشرع بحفر أنفاق أسفل القدس لدفن "الإسرائيليين"

شمس نيوز/ وكالات

شرعت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بحفر أنفاق ضخمة أسفل مدينة القدس، بحجة حل مشكلة عدم كفاية المقابر اللازمة لدفن الموتى "الإسرائيليين"، ومن المتوقع أن يشهد أولى الجنازات خلال عام.

وقالت صحيفة "هآرتس" العبرية في عددها الصادر اليوم الأربعاء، إنه "مع وجود 4 آلاف حالة وفاة سنويًا، ليس من المستغرب أن أكبر مقبرة في القدس، أصبحت خارج القدرة على الاستيعاب، والآن مئات الآلاف من المقابر تملأ كل ركن من هذا الجبل".

وأضافت، أن "هذه المشكلة دفعت منظمة هيفرا كاديشا اليهودية المتخصصة في الدفن للتخطيط لنظام الدفن متعدد الطوابق في 4 أو 5 مستويات، الواحد تلو الآخر"، مشيرةً أن المشروع يتشكل تحت الأرض حاليًا ببناء أنفاق ضخمة، لحل مشكلة نقص المدافن لفترة تتراوح بين 12 و14 عامًا من خلال حلين، هما الأبنية الجديدة والأنفاق.

ولفتت الصحيفة إلى، أن هذه المقابر سوف تصنع من مادة الستاير فوم، وهي مادة غير مكلفة، ويمكن أن تعيش فترات طويلة، موضحةً أن المشروع سيضم مجموعة من الأنفاق تبلغ مساحتها 1.3 كيلومتر، ومكان لمصعد في مركز المقبرة.

وأشارت الصحيفة إلى، أنه "من المقرر أن يهبط 15 طابقًا بداية من أعلى الجبل حتى مستوى النفق"، مضيفةً أن هذا الحفر غير التقليدي ومشروع البناء سوف يستمر ويتوسع، حتى تصبح هناك "مقبرة هائلة" تحت الجبل خلال 100 عام.

متعلقات