درعي "يطعن" بقانون المصالح التجارية

شمس نيوز/ غزّة

استبعد وزير الداخلية الإسرائيلي، أرييه درعي، إمكانية أن يستخدم صلاحياته لتنفيذ وتطبيق القانون الذي يلزم بـ"إغلاق المحال التجارية أيام السبت".

وقال وزير الداخلية في مقابلة مع صحيفة "يديعوت أحرونوت": "إنني لا اعتزم تنفيذ وتطبيق هذا القانون الذي صودق عليه بفارق صوت واحد".

وأضاف درعي: "لا أستطيع ولن أطبق هذا القانون، كل مواطن أو مقيم سيتعامل مع هذا القانون في مدينته، ولست بصدد التدخل بهذا الأمر"، موضحًا أنه لا يملك الصلاحيات لتطبيق القانون.

ويعتقد  أن قانون "المصالح التجارية" هو قانون ترويجي وإعلاني وغير عملي وواقعي، لافتًا أنه ليس لديه نية أو سلطة لإنفاذ القانون الذي تم إقراره.

وفي مقابلة خاصة تنشر غدا الجمعة في ملحق "يديعوت أحرونوت"، يدعي درعي أنه تم فرض القانون عليه، وتقديمه خلافا لرغبته وموقفه، قائلًا "لم نبادر إلى أي تشريع ديني، وأنا أقول صدقًا نحن لا نحتاج لهذا القانون، لأنني أعلم أنه بالإكراه والتشريعات الدينية لا تحقق أي إنجازات، لم تبادر أحزاب الحريديم لمشروع قانون المصالح التجارية".

وصادق الكنيست الإسرائيلي بالقراءة الثانية والثالثة، على مشروع قانون "المصالح التجارية" الذي شكل تهديدًا لحكومة، بنيامين نتنياهو، يوم أول من أمس، الثلاثاء، بأغلبية صوت واحد فقط، حيث صوت 58 عضوًا بالكنيست مع القانون بينما 57 عارضوه.

وينص القانون على منح الصلاحيات لوزير الداخلية لإلغاء القوانين المساعدة للبلديات ما يحول دون فتح الأكشاك ومحال السوبرماركت أيام السبت.

 

متعلقات