نتنياهو يرد على عملية نابلس بتوطيد الاستيطان في بؤرة "حفات غلعاد"

شمس نيوز/ وكالات

أمر رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، مساء اليوم الخميس، بربط البؤرة الاستيطانية "حفات غلعاد" بشبكة الكهرباء "الإسرائيلية"، وبتطوير شبكة البنى التحتية بالمستوطنة المقامة على أراض فلسطينية بملكية خاصة، وذلك كرد على عملية نابلس التي نفذت مساء الثلاثاء، وقتل فيها حاخام من البؤرة الاستيطانية ذاتها.

وقالت القناة "الثانية" العبرية، إن نتنياهو أصدر تعليماته لوزير الطاقة بتزويد بؤرة "حافات جلعاد" بالتيار الكهربائي الكامل وذلك بعد كان توصيل الكهرباء للمكان محدودًا، ويقضي القرار الحالي بتزويدها بخطوط الضغط العالي.

وقرار نتنياهو هذا، ينسجم مع التعليمات الصادرة عن وزير أمن الاحتلال، أفيغدور ليبرمان، صباح أمس الأربعاء، بفحص إمكانية شرعنة البؤرة الاستيطانية "حفات غلعاد" التي تعتبر "غير قانونية" بموجب قوانين الاحتلال، وذلك في أعقاب عملية إطلاق النار التي نفذت الثلاثاء، جنوب نابلس، وقتل فيها مستوطن.

وسيتيح قرار رئيس حكومة الاحتلال ترتيبات تنظيم عملية ربط وتزويد المستوطنة بشبكة الكهرباء، وكذلك ربط المستوطنة بشبكة البنى التحتية بمستوطنات الضفة الغربية المحتلة.

وكان نتنياهو قد استمع من الوزراء الذين عادوا من زيارة تعزية إلى منزل عائلة المستوطن رازييل شيفح، ودعوا وزارة الأمن إلى التعامل مع هذه القضية على الفور، وعليه أصدر توصياته للوزارة لمعالجة الأمر والاستجابة للطلب على الفور.

متعلقات