العالول: في طريقنا لتمتين الوحدة والحل الإقليمي مرفوض

شمس نيوز/ رام الله

أعلن نائب رئيس حركة فتح، محمود العالول، اليوم الثلاثاء، أن حركته "ليس لديها أي تناقض مع أحد إلّا مع الاحتلال الإسرائيلي"، مؤكدًّا على "رفضه للحل الإقليمي الذي يتجاوز القرارات الشرعية الدولية".

وقال العالول في حديث لإذاعة "صوت فلسطين"، "إننا في طريقنا لتمتين الوحدة، من أجل مواجهات الخطر الإسرائيلي الأميركي، تجاه القضية الفلسطينية"، مشددًا على الرفض الفلسطيني المطلق لأية خطوات أحادية الجانب لفرض السيطرة الإسرائيلية على المستوطنات.

وأضاف العالول، أن "إسرائيل والولايات المتحدة تسعيان لإنجاز القرارات الأخيرة الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية والمس بجوهرها خاصة المتعلقة بالقدس واللاجئين والاستيطان"، مؤكدًا على أن تصريحات نائب الرئيس الأمريكي "مرفوضة تمامًا، ولا يمكن تمرير أي حل لا يستند لقرارات الشرعية الدولية وأسس عملية السلام".

وأشار العالول إلى، استمرار الحراك الفلسطيني على الصعيدين السياسي التي تقوده القيادة بمحاصرة السياسية الاحتلالية، والشعبي الميداني لصدّ هجمات الاحتلال.

 

متعلقات