عواد: استقرار الوضع الصحي لمرافقي الحمد الله المصابين باستهداف موكبه بغزة

شمس نيوز/ غزة

أفادت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، باستقرار الوضع الصحي لمرافقي رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، المصابين باستهداف الموكب، أثناء مروره في منطقة بيت حانون شمال قطاع غزة.

وقال وزير الصحة جواد عواد، في تصريح لإذاعة "صوت فلسطين"، إنه تم تحويل 7 مصابين من مرافقي الحمد الله لمشافي الصحة برام الله فور وصولهم، مشيرًا إلى أن وضعهم الصحي مستقر.

وفور وصول الحمد الله لمقر مجلس الوزراء في رام الله قادمًا من قطاع غزة، قال في تصريحٍ صحافي، "إنه تم استهدافنا بعبوات مزروعة بعمق مترين، وتم إصابة 7 من الحرس، وهم يعالجون الآن في المستشفيات في رام الله".

وغادر الحمد لله، يرافقه مدير المخابرات اللواء فرج قطاع غزة، بعد مشاركته في افتتاح محطة تحلية مياه في بلدة بيت لاهيا (شمال)، عبر معبر بيت حانون.

وكانت قد أعلنت وزارة الداخلية بغزّة، صباح اليوم الثلاثاء، عن انفجار وقع أثناء مرور موكب رئيس الوزراء في منطقة بيت حانون شمال القطاع، دون أن يسفر عن إصابات.

وقالت الداخلية، إنها ألقت القبض على عدد من المشتبه بهم وجاري ملاحقة أخرين.

متعلقات