باستشهاد عويسات يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى 7

شمس نيوز/ رام الله

ارتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة داخل سجون الاحتلال الاسرائيلي، إلى 7 شهداء بارتقاء آخرهم الأسير عزيز عويسات.

وقال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع في بيان له اليوم الاثنين، "إن 7 أسرى استشهدوا داخل سجون الاحتلال الاسرائيلي منذ عام 2017، وهو رقم كبير يشير إلى أن السجون تحولت إلى مكان للموت والقتل بحق الأسرى، والى الإجراءات التعسفية والانتقامية بحقهم".

وأوضح قراقع، أن الأسير الشهيد عزيز عويسات، الذي ارتقى شهيدا مساء أمس، في مستشفى "أساف هروفيه" الإسرائيلي، تعرض للضرب حتى الموت في 2 أيار، بزنازين سجن "ايشل" على يد قوات قمعية تابعة لمصلحة السجون، أدى لإصابته بجلطة حادة على القلب وتهتك في الرئتين وانهيار تام في أجهزة جسمه الداخلية، ومنذ ذلك الوقت دخل في غيبوبة تحت أجهزة التنفس الاصطناعية حتى ارتقى شهيدًا.

وتابع: "هناك جريمة متعمدة وعن سبق إصرار تعرض لها الشهيد عويسات، وبطريقة وحشية وانتقامية، وحكومة الاحتلال هي المتهمة بارتكابها، وسنعمل على تشريح جثمان الشهيد للوقوف على كل الأسباب التي أدت الى استشهاده، بحضور طبيب فلسطيني، وبدأنا بالخطوات والإجراءات القانونية لاسترداد جثمان الشهيد".

وشدد قراقع على، أن الأسرى بحاجة إلى حماية دولية وإلى ملاحقة دولة الاحتلال أمام المحكمة الجنائية الدولية، حتى لا تبقى "إسرائيل" كسلطة محتلة منفلتة من العقاب الدولي.

متعلقات