وكالة ''معا'' تقع في فخ الكاميرا الخفية

شمس نيوز/خاص

لا يكاد النقاد والمتابعين يلتقطون أنفاسهم بعد جولة من الجدل بشأن البرامج والإعلانات الرمضانية، حتى ينشب جدل جديد.

هذه المرة استحوذت شبكة "معا" الإخبارية ليس على انتقادا لاذعًا فحسب ولكن غضبًا واسعًا مع بث حلقة من برنامج الكاميرا الخفية "آوت فوكس".

ويظهر في الفيديو الذي حمل شعار "معا"، شاب يسير في شوارع غزة ويدّعي أنه سعودي وهو يطلب من الشبان المتواجدين على الطرقات، الإيحاء بالذهاب معه لممارسة فاحشة اللواط، ويصاحب الفيديو أغنية "ارفع راسك بالعالي".

واتهم رواد التواصل الاجتماعي "معا" بتشويه قيم وعادات الفلسطيني والإساءة للشعب السعودي، واصفين الفيديو بـ"السقطة الأخلاقية".

وقدمت إدارة شبكة "معا" اعتذارًا عن الفيديو الجدلي، لكنها قالت إنها لم تبث الحلقة وأن قسم الرقابة قام بحذفها.

وأوضحت في بيان على موقعها الالكتروني الجمعة، أن أحد الممثلين في البرنامج قام برفعها على موقع التواصل الاجتماعي وإضافة شعار معا عليها دون إذن رسمي، مشيرةً إلى أنها ستلاحق المسؤول عن هذا التصرف قانونيا.

وقالت: "رغم عدم مسؤولية معا عن الحلقة إلا أنها تتقدم بالاعتذار من مشاهديها للإساءة التي سببها هذا البرنامج".

من جهته، دان الصحافي فتحي صباح احتجاز المباحث العامة بغزة مدير وكالة "معا" في غزة عماد على خلفية بث الحلقة.

وكتب صباح عبر صفحته في فيسبوك: " كنت سأتفهم لو أن الزملاء في المكتب الاعلامي الحكومي أو مكتب إعلام الداخلية تحدثوا مع الصديق عماد وشرح لهم الأمور وتمت معالجة الأمر فهم أقدر من الأجهزة الامنية على استيعاب ومعالجة هذا النوع من القضايا".

وفي الوقت ذاته، وصف صباح الفيديو المتداول بـ"التافه"، وقال "من صنعه يفتقر لأدنى مسؤولية اجتماعية وبعيد كل البعد عن أخلاقيات الإعلام.

من جهتها، تساءلت الصحافية شيرين خليفة في منشور عبر صفحتها في فيسبوك عن غاية شبكة " معا" من عرض الفيديو وتسجيل الحلقة في قطاع غزة على وجه التحديد.

 ودعت خليفة، وزارة الإعلام ونقابة الصحافيين لاتخاذ الإجراءات المناسبة بشأن بث الفيديو.

وقال المكتب الإعلامي الحكومي بغزة، إن الحلقة "إساءة لقيم وتضحيات الشعب الفلسطيني"، مؤكدًا على اتخاذ الاجراءات بحق طاقم العمل والفضائية وفق الأصول.

وقال سلامة معروف رئيس المكتب الإعلامي الحكومي، الجمعة، "فوجئنا ببث حلقة تلفزيونية من برنامج كاميرا خفية عبر تلفزيون معا تتنافى مع أبسط القواعد المهنية والأخلاقية في العمل الإعلامي فضلًا عن تشويه صورة شعب عربي شقيق".

وفي رد على بيان وكالة "معا"، قال معروف "نستغرب أن تمر هذه الحلقة فكرة وإعداد وتقديما وتنفيذا على طاقم العمل وإدارة الفضائية، سيما أن مضمونها أصلًا يتعارض مع شهر رمضان الفضيل".

 

 

متعلقات