الافراج عن مقدسي أقضى 13 شهرًا في سجون الاحتلال

شمس نيوز/ القدس المحتلة

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الثلاثاء، عن الأسير المقدسي ياسر محمد حمدي أبو رميلة (22 عامًا) بعد أن أمضى مدة محكوميته البالغة 13شهرًا في سجون الاحتلال.

وكان في استقبال الأسير المحرر أبو رميلة أمام سجن "جلبوع"، العشرات من أصدقائه وأفراد عائلته.

وأشارت لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين إلى أن أبو رميلة كان اعتقل سابقًا في سجون الاحتلال لمدة 8 شهور، وهو طالب في جامعه بيرزيت، ومن سكان بيت حنينا شمال القدس المحتلة.

متعلقات