رسالة الشيخ رائد صلاح من سجنه بمناسبة عيد الفطر.. ماذا جاء فيها؟

شمس نيوز/ وكالات

أرسل رئيس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني المحتل الشيخ رائد صلاح، رسالة من سجنه مهنئاً بعيد الفطر السعيد.

نص الرسالة:

أحمد الله سبحانه وتعالى على ما أكرمني به من خيرات لا تعد ولا تحصى في هذه الخلوة مع الله تعالى، والتي تنقلت فيها من عزل في سجن “ريمونيم” إلى عزل في سجن “ريمون”، ثم إلى عزل في سجن عسقلان، وما زادت الأيام في داخلي إلا اطمئنانا لقدر الله تعالى الذي يتفقدنا بلطفه ورحمته وفضله في كل الظروف، وعلى هذا الأساس فكلي يقين أن سجني كان خيرا، وزاد بي خيرا من خير الله تعالى وسينتهي إلى خير بإذن الله تعالى، لا أقول بناء على مصلحة شخصية لأن المصالح الشخصية كلها زائلة، بل أقول إن هذا الخير، هو انتصار لثوابتي الإسلامية والعروبية والفلسطينية التي نشأت عليها وعشت بها وسألقى الله عليها إن شاء الله تعالى.

وها هو رمضان الكريم، قد تفقدنا برحمته ومغفرته والعتق من النار، اسأل الله أن يتقبل صيامي وصيامكم، وكل عام وأنتم بخير، ولن يطول الزمان حتى نتصافح سويا أخوة في الله وأخوات في الله في رحاب المسجد الأقصى المبارك آمنين مطمئنين.

أخوكم الشيخ رائد صلاح-سجن عسقلان

متعلقات