تدهور الوضع الصحي للأسير المضرب حسن شوكة

شمس نيوز/رام الله

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، إن تدهورًا طرأ على الوضع الصحي للأسير حسن شوكة (30 عامًا) المضرب عن الطعام لليوم 32 على التوالي؛ احتجاجًا على تجديد اعتقاله الإداري.

وقال محامي الهيئة عقب زيارته له في عزل معتقل "الرملة"، أن الأسير شوكة يفقد قواه سريعًا، وأصبح يعاني في الآونة الأخيرة من تعب وهزال في جسده ويشتكي من آلام شديدة في الكلى والرأس والعيون.

وأضاف، أن إدارة معتقلات الاحتلال نفذت بحق الأسير شوكة سلسلة من الاجراءات العقابية، وذلك لإنهاك الأسير وإرهاقه، حيث تم زجه بزنازين العزل الانفرادي بمعتقل "الرملة" وتفتيشه تفتيشًا عاريا، كما قامت قوات (اليماز) باقتحام زنزانته وتفتيشها وقلبها رأسًا على عقب، فيما أغلقت إدارة المعتقل جميع فتحات التهوية في الزنزانة.

واعتقل الأسير شوكة في سبتمبر الماضي، وجرى تحويله للاعتقال الإداري، وخاض إضرابا عن الطعام في أكتوبر قبل أن يعلق إضرابه نتيجة اتفاق مع إدارة السجون على الافراج عنه 3/6/2018، لكن أن سلطات الاحتلال أعادت تحويله للاعتقال الإداري التعسفي، ليخوض إضراب مجددًا.

متعلقات