(محدث) الاحتلال يفرج عن رجل الأعمال الفلسطيني منيب المصري

شمس نيوز/القدس المحتلة

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، عن رجل الأعمال الفلسطيني منيب المصري بعد ساعات من اعتقاله والتحقيق معه، عقب مشاركته في مؤتمر أكاديمي كان من المقرر انعقاده اليوم بالقدس المحتلة.

ومنعت قوات ومخابرات الاحتلال عقد المؤتمر الأكاديمي الرابع، الذي كان مقررًا في كلية الآداب (هند الحسيني) بجامعة القدس، بحي الشيخ جراج، واستدعت عدد من المتواجدين للتحقيق.

وذكرت وكالة "وفا" الرسمية، أن قوات الاحتلال حاصرت محيط الكلية، ومنعت عقد المؤتمر الذي تنظمه الهيئة الاسلامية العليا في القدس، وجمعية المحافظة على الوقف والتراث المقدسي، تحت عنوان "الوقف الاسلامي في القدس".

كما حاصرت المتواجدين داخل الكلية من بينهم رئيس الهيئة الاسلامية العليا الشيخ عكرمة صبري، ورجل الأعمال الفلسطيني منيب المصري.

إلى ذلك، اعتبر الشيخ يوسف ادعيس وزير الأوقاف والشؤون الدينية منع الاحتلال للمؤتمر "إمعان في انتهاكاته الخطيرة التي يمارسها بشكل يوميّ في مدينة القدس سواء ما تعلق منها بالمقدسات والأملاك الوقفية والتاريخية والحضارية، أو ما تعلَّق بالجوانب الثقافية والأكاديمية".

 

وقال ادعيس، إن على الفعاليات الدينية، والسياسية والوطنية في القدس أن تقف موقفًا صلبًا تجاه القدس وصورتها الحضارية والدينية والتي يعمل الاحتلال على محاولات طمسها.

 

متعلقات