استشهاد طفلين و14 مصابًا جراء قصف الاحتلال لمبنى الكتيبة

شمس نيوز/ غزة

أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة، أشرف القدرة، عن استشهاد الطفلين أمير النمرة (15 عامًا) والطفل لؤي كحيل (16 عامًا) جراء استهداف منطقة الكتيبة بغزة، فيما أصيب 14 آخرين، مساء اليوم السبت، بجراح مختلفة، جراء استهداف قوات الاحتلال الاسرائيلي لمبنى الكتيبة بغزة.

وقال القدرة في تصريح له، إن القصف على مبنى الكتيبة، أدى لإصابة المواطنين بجراح مختلفة منهم طفلين بجراح خطيرة جراء استهداف قوات الاحتلال الاسرائيلي.

وأدى القصف كذلك، إلى أضرار كبيرة في محيط المكان، نتيجة الصواريخ القوية التي انهمرت عليه.

وفي وقت سابق، أصيب ثلاثة مواطنين بجراح متوسطة بعد ظهر اليوم السبت، جراء إصابتهم بشظايا غارات شنتها طائرات الاحتلال "الإسرائيلي" على عدة مواقع في مناطق متفرقة من قطاع غزة.

وقالت وزارة الصحة بغزة، إن القصف "الإسرائيلي" أدى لوقوع إصابة متوسطة في حي التفاح شرق مدينة غزة. كذلك أصيب مواطنان بجراح متوسطة في استهداف طائرات الاحتلال لمنزل يعود لعائلة الزر شرق مدينة القرارة بخانيونس جنوب قطاع غزة بصاروخ استطلاع.

وفي سياق متصل، ذكرت القناة العبرية الثانية، إن قوة تابعة لجيش الاحتلال تعرضت للاستهداف بصاروخ "كورنيت" مضاد للدبابات جنوب قطاع غزة ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال "الإسرائيل" رونين مانليس: "إن سلاح الجو "الإسرائيلي" استهدف أكثر من ٤٠ موقعاً منذ ليلة أمس حتى مساء اليوم السبت، واصفاً عمليات القصف بالهجمة الاوسع منذ حرب 2014.

 

متعلقات