وزير المخابرات المصرية يلغي زيارته لرام الله وغزة و"اسرائيل"

شمس نيوز/ القدس المحتلة

ذكرت وسائل اعلام عبرية، مساء اليوم الأربعاء، أن وزير المخابرات المصري عباس كامل ألغي زيارته التي كانت مقررة غدًا الخميس لرام الله وغزة و"إسرائيل"، دون تحديد أي موعد آخر للزيارة.

هذا ولم يعلن حتى الآن بشكل رسمي إلغاء أو تحديد موعد آخر للزيارة، إلا أن بعض المواقع العبرية نقلت عن مصادرها قولها، إن كامل ألغى الزيارة للإلحاق بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والانضمام إليه في زيارته الحالية إلى روسيا.

في حين، ذكرت صحيفة "معاريف" أن تأجيل الزيارة "قد يكون مؤشرًا على تصعيد محتمل".

وأفادت مصادر فلسطينية، بأن الوفد الأمني المصري المتواجد بغزة، ينوي مغادرة القطاع خلال الساعات القادمة.

وكان على جدول أعمال الزيارة لقاء مع رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو ورئيس الشاباك، وبعدها عقد لقاء مع رئيس السلطة محمود عباس ومن ثم لقاء قادة حماس في قطاع غزة "سعيًا للتوصل إلى تسوية مفترض".

وفي سياق قريب، ذكرت القناة أن المجلس الأمني الوزاري الإسرائيلي المصغر (الكابينت) سيعقد مساء اليوم جلسة استثنائية لمناقشة آخر التطورات على جبهة قطاع غزة.

وتجيئ هذه الجلسة –وفق القناة- على ضوء تهديدات نتنياهو بتوجيه "ضربات مؤلمة" لحركة حماس في قطاع غزة لإجبارها على إعادة الهدوء، على حد ادعائه.

متعلقات