أبو مرزوق: المصريون يفضلون انجاز المصالحة على التهدئة

شمس نيوز/ غزة

أفاد عضو المكتب السياسي لحركة حماس، موسى أبو مرزوق، بأن المصريين يفضلون إنجاز المصالحة أولًا، ثم التهدئة، لكنهم لا يشترطون ذلك، وجهودهم مستمرة في المسارين بشكل متوازٍ، فالقضايا منعزلة عن بعضها البعض.

ورجح أبو مرزوق وفق تغريدات للإعلامية المصرية جيهان الحسيني على (تويتر)، زيارة وزير المخابرات المصرية اللواء عباس كامل لقطاع غزة الأسبوع المُقبل.

وفيما يتعلق بإطلاق صاروخين من قطاع غزة، فجر الأربعاء الماضي، قال أبو مرزوق: "حماس لم تُطلق هذين الصاروخين الأسبوع الماضي، ولا يمكن أن تُطلق صواريخ قبل يوم واحد من زيارة الوزير المصري، وفي ظل وجود وفد مصري، يُعد لزيارته".

وأضاف: "مصر تعلم ذلك، فلو عرفت الأجهزة الأمنية من هؤلاء سيتم اعتقالهم، لكن مازال هناك صعوبة في الوصول لهم".

وتابع: "أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح، لا يجرؤون على الاتصال بأحد من حركة حماس ولو بالخطأ، عازيًا ذلك إلى تجنبهم لغضب رئيس السلطة محمود عباس".

متعلقات