عميد لبناني لـ''شمس نيوز'': درع الشمال عملية استعراضية ولا حروب في الأفق

شمس نيوز/تمام محسن

في صورة لا تبدو مفاجأة للبعض من المتابعين للشأن الإسرائيلي، أعلن  جيش الاحتلال، صباح اليوم الثلاثاء، البدء بعملية عسكرية في المنطقة الحدودية مع لبنان.

وقال الجيش في بيان صباح اليوم الثلاثاء، "بدأنا عملية "نورذرن شيلد" (الدرع الشمالي) لكشف وإحباط هجمات حدودية عبر أنفاق حفرتها منظمة حزب الله من لبنان إلى إسرائيل"، وذلك عقب إعلانه رصد "أنفاق هجومية" في المنطقة.

وقال المتحدث باسم قوات الاحتلال جوناثان كونريكوس لوكالة الأنباء الفرنسية، إن "جميع العمليات ستجري على الأراضي الإسرائيلية"، حد تعبيره.

 لكن مراقبين يرجحون أن تودي هذه العملية إلى تفاقم التوتر مع حزب الله الذي خاضت "إسرائيل" حربا مدمرة ضده في تموز 2006.

ويأتي الإعلان عن العملية بعد ساعات على لقاء بين رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتانياهو ووزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في بروكسل مساء الاثنين.

وقال نتانياهو إنه كان يعتزم أن يناقش مع بومبيو "الخطوات التي نتخذها معا لصد عدوان إيران ووكلائها في الشمال" في إشارة إلى سوريا ولبنان.

ويستبعد الخبير العسكري، والعميد السابق في الجيش اللبناني، أمين حطيط،  تطور الأحداث إلى حرب واسعة على الجبهة الشمالية.

وقال حطيط، الذي قاد ترسيم الحدود اللبنانية والتحقق من الانسحاب الإسرائيلي من جنوب لبنان في عام 2000، "نستبعد إقدام إسرائيل على حماقة بالذهاب إلى حرب".

وأوضح، "إسرائيل لا تملك الأدوات للخوض في حرب فهي غير مطمئنة لقدراتها الهجومية لتحقيق الانجاز العسكري المطلوب، وكذلك قدراتها الدفاعية لاحتواء ردات الفعل" .

 وبخصوص عملية درع الشمال، وصفها بـ"عملية استعراضية" تهدف إلى خدمة المصالح الشخصية لنتنياهو الذي يواجه مآزق داخلية وخارجية.

وفند حطيط المزاعم الإسرائيلية، بشأن خرق قرار الأمم المتحدة 1701، وقال إن "إسرائيل" تواصل انتهاكاتها للقرار الأممي عبر مواصلة احتلالها لمزارع شبعا والغجر وخرق السيادة اللبنانية يوميًا.

وبشأن خطاب الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، والمتوقع مساء اليوم، رجح حطيط أن يوجه نصر الله المزيد من الرسائل التحذيرية لـ"إسرائيل" من ارتكاب "أي حماقة في الجنوب اللبناني"، وفق كلماته.

وأضاف، " نصرالله  متيقن من أن قدارته الدفاعية ستمكنه من صد أي هجوم إسرائيلي والدفاع عن لبنان".

وكان ألمح نتنياهو الشهر الماضي إلى هجوم إسرائيلي مقبل ولم يقدم أي تفاصيل، لكنه قال "لن أقول هذا المساء متى سنتحرك أو كيف. لدي خطة واضحة. أعرف ما سأفعله ومتى أفعله. وسنفعله".

وتوعد نصر الله، الأسبوع الماضي، "إسرائيل" في حال هاجمت لبنان بـ"الندم".

وظهر في شريط فيديو، بثه الحزب، يحمل عنوان "إن تجرأتم ستندمون"، صورًا جوية لأهداف في العمق الإسرائيلي.

 

 

متعلقات