المؤسسة العسكرية ''الإسرائيلية'': لن نستخدم وسائل تزيد التوتر على حدود لبنان

شمس نيوز/ فلسطين المحتلة

قالت المؤسسة العسكرية "الإسرائيلية"، إن الهدف الرئيسي للجيش من العملية العسكرية "درع الشمال" هو تحييد الانفاق، مشيرةً إلى أنها لا تنوي استخدام الوسائل التي من شأنها زيادة التوتر العسكري في المنطقة.

وأضافت خلال تقييم للعملية العسكرية التي تجري على حدود لبنان نقلها صحيفة موقع "يديعوت احرنوت" العبرية، أن حزب الله في حالة صدمة ومرتبك ويفضل الحفاظ على الهدوء في الجبهة الجنوبية ولن يرد بالنيران.

وتابعت: أن الحملة سوف تستمر للقضاء على أنفاق حزب الله كما هو مخطط لها، حزب الله محرج، ولا يتوقع أن يرد بالنار".

وأعلن الجيش الإسرائيلي، صباح أمس الثلاثاء، عن عملية عسكرية تحت اسم "درع الشمال"، قال إنها لتدمير "أنفاق هجومية" لحزب الله.

متعلقات