Menu

اختبار جديد وسريع لكشف "كورونا"

شمس نيوز/ وكالات
أعلن الاتحاد الأوروبي عن اختيار واحد من المشاريع البحثية الثمانية عشر في مجال ابتكار لقاح مضاد لـ "كوفيد-19" يبرر الأموال المستثمرة يمكنه كشف الإصابة خلال نصف ساعة.
ويشير بيان الاتحاد الأوروبي، إلى أن الحديث يدور حول المشروع المشترك
HG nCoV19 test الذي شاركت فيه منظمات حكومية وأهلية من إيرلندا وإيطاليا وبريطانيا والصين.
وتقول ماريا غابرييل، مفوض شؤون الابتكارات والبحوث، والثقافة والتعليم والشباب، في المفوضية الأوروبية "من المريح رؤية هؤلاء الباحثين يقبلون التحدي، وتمكنوا بسرعة من ابتكار منظومة اختبار سريع واستجابوا لدعوتنا العاجلة. من المهم جدا تشخيص "كوفيد-19" بسرعة ودقة عالية، لأنه يخفض خطر انتشاره لاحقا".
ويشير البيان إلى أن منظومة الاختبار الجديدة تتميز بسرعتها ودقتها العالية وتسمح بالحصول على النتيجة في غضون نصف ساعة فقط. وقد حصلت الشركة الإيرلندية HiberGene المشرفة على المشروع على الموافقات اللازمة لتزويد السوق الأوروبية بمنظومة الاختبار الجديدة.
وتجدر الإشارة، إلى أن المفوضية الأوروبية تستثمر بنشاط الأموال في مشاريع البحوث الأوروبية والعالمية الخاصة بمكافحة "كوفيد-19" وخاصة في مجال نظم التشخيص واللقاحات. وفي يوم 4 مايو 2020 جمعت خلال حملة تبرعات عبر الإنترنت 7.4 مليار يورو لمكافحة "كوفيد-19".