Menu

النقد تصدر تصريحًا يتعلق بترحيل الأقساط الشهرية

شمس نيوز/ رام الله
قال الرئيس التنفيذي لدائرة الاستقرار المالي بسلطة النقد الفلسطينية، اياد الزيتاوي، اليوم الأربعاء، أن قرار ترحيل الأربعة أقساط لنهاية مدة القرض جاء نتيجة بعض الشكاوي والملاحظات من المواطنين التي استدعت مراجعة السلطة وإقرار آليتين جديدتين للسداد.
وأضاف الزيتاوي، في تصريحات صحفية، أنه بموجب الآليتين الجديدتين تم منح العملاء حق التسديد المبكر في أي وقت دون أي عمولات، وتحديد عمولة السداد المبكر.
وتابع: "وثانيا إذا رغب المواطن بالتأجيل يستطيع أن يحمل الاقساط الاربعة على مدة القرض؛ سيكون هنا زيادة بمدة القسط الشهري وهذا يخفف على المواطن من الأعباء المالية".
وأكمل: "الذي يملك السيولة ويستطيع السداد يمكنه السداد ومن لم يستطع يمكنه ترحيل قيمة الاربعة أقساط حتى نهاية عمر القرض، أما البنوك الإسلامية فتم الاتفاق على أن يتم تأجيل سداد الأقساط الأربعة لمن أراد حتى نهاية العام 2021".
وبين، أن سلطة النقد الفلسطينية وفرت خيارات جديدة لم تكن متاحة للمواطنين، مشيرا إلى أن الفوائد التعاقدية مختلفة من عميل لآخر وحسب مدة السداد.
وأكد على أن بعض الناس رفضوا التأجيل؛ والقرار كان إجباريا نتيجة الظروف التي مرت بها البلاد سابقًا، "لكن الآن متاح للمواطن خيارين إما التأجيل أو عدمه.
وأضاف الزيتاوي: "سنراقب المشهد العام والوضع الاقتصادي في ظل الأزمة الصحية".