Menu

تحدث عن عمق العلاقة مع القاهرة..

الحيّة يؤكد ما نشرته "شمس نيوز" حول إعادة فتح معبر رفح ويكشف فحوى رسالة للرئيس عباس

شمس نيوز/ غزة
أكد عضو المكتب السياسي لحركة حماس د. خليل الحية، مساء اليوم الأربعاء، أنه يوجد دراسة مصرية وتواصل لفتح معبر رفح استثنائياً الأسبوع المقبل، على أن يتم فتحه قريباً كما كان قبل جائحة كورونا.
و كانت وكالة "شمس نيوز" قد كشفت نقلاً عن مصادر رسمية في رام الله قبل أيام، أن هناك قراراً مصرياً بفتح المعبر يوم الإثنين المقبل، 2 تشرين الثاني/ نوفمبر.
وأوضح الحية في حديث لقناة الأقصى تابعته "شمس نيوز"، أن  مصر رحبت بفكرة إعادة فتح معبر رفح البري، كما أنها تتجاوب مع هموم وحاجات قطاع غزة.
كما وأوضح أن وفد حركة حماس ناقش في القاهرة ملف المصالحة الوطنية.
وقال الحية: "الدور المصري كبير وواضح في القضية الفلسطينية، ونحن حريصون على التواصل المستمر وتطوير العلاقة بين الأشقاء بما يخدم البلدين".
وأضاف "مصر هي البوابة الأولى لقضايا فلسطين، ودورها مستمر في الكثير من القضايا، وذهابنا لأي مكان لا يعني التخلي عن مصر ودورها الكبير".
وبيّن الحية، أننا "توجهنا نحو تركيا وروسيا وقطر، وهذا لا يلغي الدور المحوري لمصر، وإنما يعزز الدور المصري في خدمة القضية الفلسطينية".
ونوه إلى أن وفد حركة حماس شرح للمصريين ما توصلنا إليه مع الإخوة في حركة فتح في لقاءات تركيا، وهي عبارة عن تفاهمات سيتم عرضها للفصائل، وسيتم مناقشتها في مصر، ويوجد ترحيب من الأشقاء المصريين حول جهود إنهاء الانقسام.
ولفت الحية إلى أن الحوارات بين حماس وفتح مستمرة لإعداد استراتيجية وطنية لمواجهة التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية. 
وشدد على أنه لا يختلف اثنان على محورية الدور المصري، وأن مصر البوابة الكبري لوصول الشعب الفلسطيني لأهدافه.
وكشف عضو المكتب السياسي لحركة حماس، عن تواصل مستمر مع حركة فتح، مبيناً أنه اليوم كنا في تواصل مع أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب.
وزاد قائلاً "أوصلنا رسالة للرئيس أبو مازن أن حماس جادة، وعليهم ألّا يستمعوا أو يلتفتوا للدسائس".