Menu

الصحة: ارتفاع نسبة الحالات الخطرة من بين مصابي كورونا في غزة إلى 40 %

شمس نيوز/ غزة

أعلن مدير دائرة الطب الحرج بوزارة الصحة في غزة إياد أبو كرش، عن ارتفاع نسبة الحالات الخطرة من بين المصابين بفيروس كورونا إلى 40%.

وتوقع أبو كرش خلال تصريحات لصحيفة فلسطين، تصاعد نسبة الحالات شديدة الخطورة والحرجة تزامناً مع اقتراب فصل الشتاء، في ديسمبر/ كانون أول المقبل.

وأوضح أن المصابين يحتاجون إلى رعاية طبية في العناية المركزة، وعلاجهم الأساسي توفير الأوكسجين.

وبين، أن حالات مصابة بكورونا تتراوح أعمارها بين 25- 45 عاماً، دخلت أقسام العناية، وصنفت حالتها شديدة الخطورة وحرجة، عاداً أن الجائحة في صعود إلى ذروتها مع إقبالنا على فصل الشتاء، وأن هذا ينذر بتصاعد الأعداد مستقبلاً.

ونبه أبو كرش إلى، أن الوضع الوبائي في غزة "صعب جداً"، الأمر الذي يتطلب التزاماً جاداً من المواطنين بالإجراءات الوقائية من فيروس كورونا، واتباع جميع التعليمات والأمن والسلامة.

وأضاف: لا بد من الالتزام بتوجهات وزارة الصحة الخاصة بإجراءات السلامة والأمن، والحفاظ على ارتداء الكمامة، وغسل اليدين والتعقيم باستمرار والتباعد الاجتماعي وعدم دخول الأماكن المزدحمة، والالتزام بقرار وزارة الداخلية الخاص بالإغلاق بحلول الساعة 5 مساءً.

وأكد، أن ذلك يساعد بشكل كبير في خفض نسبة الإصابات بين المواطنين بغزة، البالغ تعدادهم أكثر من مليوني نسمة في بقعة جغرافية لا تتعدى مساحتها 365 كيلومتراً مربعاً.