Menu

دعا الحكومة للكف عن الهرولة نحو التطبيع

قيادي بحريني لـ"شمس نيوز": تبادل الزيارات التطبيعية مع الكيان لا يمثل شعب البحرين

شمس نيوز/ علاء الهجين

أكد القيادي في المعارضة البحرينية فاضل عباس، أنَّ التطبيع مرفوض من الشعب البحريني، ويشمل رفض التطبيع تبادل السفراء والزيارات المتبادلة بين البحرين والكيان الصهيوني.

وقال القيادي عباس في تصريحٍ خاص لـ "شمس نيوز": "إن اللقاءات الطبيعية لا تعبر عن موقف شعب البحرين الداعم للشعب الفلسطيني في استعادة أرضه المغتصبة من الصهاينة.

ودعا عباس: "الحكومة البحرينية لوقف الهرولة نحو التطبيع وجميع الإجراءات التطبيعية، لاسيما بعد وضوح الموقف الفلسطيني الرافض لذلك على قاعدة بأن ما يرفضه الفلسطينيون نرفضه وهم أصحاب الحقوق التاريخية".

وشدَّد عباس على ضرورة دعم المقاومة الفلسطينية في سبيل تحرير الأرض، مشيراً إلى أنَّ "التنسيق الأمني" بين السلطة والكيان الصهيوني ساهم في تأزيم المصالحة الفلسطينية على قاعدة العمل المقاوم وليس مفاوضات عبثية لم ينتج عنها شيء.

والأربعاء الماضي، أعلن وزير خارجية الاحتلال الإسرائيلي غابي أشكنازي، عن توصل لاتفاق مع نظيره البحريني عبد اللطيف بن راشد الزياني، على فتح سفارة إسرائيلية في المنامة وبحرينية في "تل أبيب".

وكان وزير الخارجية البحريني وصل الأربعاء الماضي، مع وفد رفيع إلى "إسرائيل" على متن طائرة تجارية بحرينية، في أول زيارة بحرينية علنية ورسمية لـ"إسرائيل" بعد إعلان اتفاق التطبيع بين لبلدين.

وخلال الزيارة، التقي الوفد البحريني بنظيره الإسرائيلي برعاية أمريكية، للاتفاق على عدد من بنود اتفاقية التطبيع المتبادل.