غزة

19°

وكالة شمس نيوز -  Shms News | آخر أخبار فلسطين والعالم

ناشطون يحيون ذكرى معركة "بأس الصادقين": ولنذهب للقتال كما نذهب للصلاة

بأس الصادقين.jpg
شمس نيوز/ غزة

أحيا نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الثلاثاء، الذكرى السنوية الأولى لمعركة "بأس الصادقين" التي خاضتها سرايا القدس في 23/2/2021، ردًا على جرائم الاحتلال المتواصلة بحق الفلسطينيين والتي تخللها إعدام الشاب محمد على الناعم والتنكيل بجثمانه، شرق خان يونس، جنوبي قطاع غزة.

واستذكر النشطاء كلمات للأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي الأستاذ زياد النخالة قبل المعركة بأيام قليلة خلال مؤتمر "فلسطين لا تقبل القسمة ولا التجزئة" حينما قال "ولنذهب إلى القتال كما نذهب إلى الصلاة"، وربطوا أحداث المعركة بهذه الكلمات عندما ارتفعت صليات مجاهدي سرايا القدس مع تكبيرة أذان المغرب.

تصاعد العدوان الإسرائيلي في تلك الليلة واستهدف بساعة متأخرة العاصمة السورية دمشق مما أدى لاستشهاد المجاهدين زياد منصور وسليم سليم من سرايا القدس، وأعلنت سرايا القدس عبر الناطق أبو حمزة أن هذه الجريمة لن تمر مرور الكرام وأن الحساب لا زال مفتوحًا.

وقصفت سرايا القدس إلى جانبِ عددٍ من فصائل المقاومة المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة بعددٍ من القذائف الصاروخية، كما دكت مدينة عسقلان المحتلة بصاروخ بدر3.

وأعلنت السرايا عبر الناطق باسمها أبو حمزة أنها ردت على العدوان الإسرائيلي على غزة والعاصمة السورية دمشق وأنه إذا تمادى العدو سترد بكل قوة.

جانب من تغريدات نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي احتفاءً بمعركة "بأس الصادقين":