غزة

19°

وكالة شمس نيوز الإخبارية - Shms News

مجمع ناصر الطبي يجرى تدخلًا جراحيًا لطفلة وصفت حالتها بالنادرة

عملية جراحية
شمس نيوز - غزة

أجرى الطاقم الطبي في قسم الأنف والأذن والحنجرة بمجمع ناصر الطبي عملية جراحية لطفلة لم تتجاوز الثانية عشر من عمرها جراء وجود كتلة متحركة كبيرة الحجم أدت الى انسداد شبه تام للبلعوم الحنجري كادت أن تودي بحياتها بعد معاناة استمرت ستة أشهر.

وفي تفاصيل التدخل الجراحي، يقول د. صالح صقر استشاري ورئيس قسم أنف وأذن وحنجرة بمجمع ناصر الطبي إنه تم فحص وتقييم الطفلة بعد أن تم عرضها من قسم الأطفال على أثر سعال مصاحب له بلغم وإفرازات دموية وصعوبة في البلع وصعوبة في التنفس وتغير ملحوظ في نبرة الصوت وضعف عام في الجسد.

وأوضح د. صقر أنه وبتتبع التاريخ المرضى للحالة تبين أن معاناة الطفلة بدأت من حوالي ستة أشهر حين بدأت تعاني من تغير بسيط في الصوت وسعال متقطع واستمرت الأعراض في ازدياد إلى أن وصلت لهذه الحدة منذ حوالي أسبوع ودخولها لقسم الأطفال منذ أربعة أيام قبل العرض على قسم الأنف والأذن والحنجرة.

وأشار د. صقر أنه تم إجراء الفحص الإكلينيكي وعمل منظار للأنف والحنجرة حيث تبين وجود كتلة متحركة كبيرة الحجم أدت إلى انسداد شبه تام للبلعوم الحنجري، واصفا هذه الحالة من الحالات النادرة والصعبة في الأنف والأذن والحنجرة.

وبين أن الصورة المقطعية للحنجرة أظهرت وجود ضيق شديد في مجرى التنفس، وعلى أثر ذلك تم تكثيف العلاج الدوائي واجراء عملية جراحية عاجلة واستئصال الكتلة اللحمية التي تراوح حجمها تقريبا 3×4سم، وتم إرسال الكتلة لقسم الأنسجة للفحص ومتابعة العلاج.

وأكد صقر أن الطفلة بحالة صحية جيدة وبفضل الله اختفت كافة الأعراض التي كانت تعاني منها سابقاً.

توجه صقر بالشكر للدكتور ناهض ابو طعيمة مدير مبنى الياسين لسرعة الاستجابة وتسهيل إجراء العملية، كما وتوجه بالشكر لاستشاريي الأنف والأذن والحنجرة بالمجمع ولطاقم التخدير وعلى رأسهم د نبيل الاسطل على سرعة تعامله بمهنية وكفاءة عالية في تخدير الحالة و التي تعد من الحالات صعبة التخدير لوجود الكتلة في مجرى التنفس، وكذلك الشكر موصول للدكتور أحمد أبو هلال الطبيب المساعد وطاقم تمريض العمليات.