Menu
اعلان اعلى الهيدر

خبر: زراعة يدين لصبي أمريكي في أول عملية من نوعها في العالم

أجرى فريق طبي أمريكي أول عملية من نوعها في العالم، حيث قاموا بزراعة يدين دفعة واحدة لصبي، يبلغ من العمر 8 سنوات، فقد أطرافه نتيجة عدوى أصابته في سن الثانية.

وكان فريق طبي، يضم 40 شخصا، أجروا العملية، التي استمرت 11 ساعة، للطفل زيون هارفي (8 أعوام)، في مستشفى فيلادلفيا للأطفال بولاية بنسلفانيا الأمريكية الشهر الماضي، وأعلنوا مؤخرا عن نجاحها بشكل كامل، حيث تمكن هارفي من تحريك يديه بشكل طبيعي.

واستخدم الأطباء ألواحا من المعدن، بالإضافة إلى مجموعة من البراغي الخاصة لتوصيل العظام القديمة مع الجديدة، ثم قاموا بإعادة توصيل الشرايين والأوردة والعضلات والأوتار والأعصاب بدقة متناهية، بحسب ما أوردت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وكان هارفي أصيب بالغرغرينا عندما كان عمره عامين، الأمر الذي أسفر عن بتر يديه وقدميه، وأصابته بالفشل الكلوي الكامل، إلا أن والدته تبرعت له بكليتها، وتم تركيب أقدام اصطناعية له، تمكن من خلالها من التحرك بحرية، وبقيت مشكلة يديه، في انتظار أحد المتبرعين بالأعضاء.