Menu
اعلان اعلى الهيدر

خبر: دعوات استيطانية لتكثيف اقتحام الأقصى بمناسبة 'عيد الأنوار'

شمس نيوز/القدس المحتلة

اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم الإثنين، المسجد الأقصى المبارك، يقودهم  عضو "الكنيست" الإسرائيلية الحاخام المتطرف "يهودا غليك".

وقال المسؤول الاعلامي بدائرة الأوقاف الاسلامية فراس الدبس، إن الأقصى يشهد اقتحامات مكثفة من قبل المستوطنين، وتضم كل مجموعة أربعين مستوطنًا  وذلك لمناسبة عيد "الأنوار" اليهودي.

وكانت دعت منظمات  ما يدعى "الهيكل" أنصارها المستوطنين الى المشاركة الواسعة في اقتحامات مكثفة للمسجد الاقصى، وإقامة طقوس وشعائر تلمودية فيه، ودعت جماعات متطرفة أخرى إلى إدخال "الشمعدان" اليهودي إلى قلب المسجد المبارك.

وبدأت جماعات الهيكل المزعوم احتفالاتها بـ"عيد الأنوار" بنصب شمعدان ضخم في باحة البراق (الجدار الغربي للمسجد الأقصى) وبالدعوة لاستباحة الأقصى خلال فترة العيد، في حين بدأ ما يسمى بـ"معهد الهيكل الثالث" بنشر مقاطع مرئية وعروض تحفز اليهود على اقتحام الأقصى بحجة تأدية الطقوس التلمودية داخله.

ويعد هذا العيد التلمودي من أكثر الأعياد ارتباطًا "بالهيكل المزعوم"، ما يشكل خطرا على المسجد الأقصى.  ولا تزال التحضيرات اليهودية المتواصلة لاستغلال مناسبة لعيد لتهويد الأقصى، اتحدت مع ما تسمى بـ "منظمة نساء لأجل الهيكل"، و"طلاب لأجل الهيكل"، و"برنامج هليبا" التوراتي و"اتحاد منظمات الهيكل" في تنفيذ برنامج تلمودي مركزي داخل الأقصى باقتحامه يوميا، وهو ما ترجمه المستوطنون باقتحامات واسعة.