Menu
اعلان اعلى الهيدر

خبر: تقديرات: الأيام المقبلة قد تشهد احتكاكًا بين إسرائيل وحزب الله

شمس نيوز/فلسطين المحتلة

قال جيش الاحتلال الإسرائيليّ، إن عمليات "درع شماليّ" قد تتوسع في الأيام المقبلة لتشمل مناطق أخرى على الحدود مع لبنان، ما سيزيد من احتمال احتكاك الجنود الإسرائيليّين مع عناصر من "حزب الله" اللبناني.

وذكرت هيئة البث الإسرائيليّة الرسمية (كان)، أمس الأحد، أن قيادة الجيش أوصت جنودها بالامتناع عن أي احتكاك مع عناصر "حزب الله"، مع استمرار العمليات الهندسة كما هو مقرر لها.

وتشير تقديرات الجيش إلى أن عناصر "حزب الله" يتجولون في الشقّ اللبناني من الحدود، قرب مكان العملية، سعيًا للسيطرة على معدات تكنولوجيّة إسرائيليّة.

وفي الجانب اللبناني، نشر الإعلام الحربي التابع لحزب الله صورا ولقطات فيديو توثق الأعمال الإسرائيلية على طول الحدود اللبنانية الإسرائيلية، ومن مسافة قريبة جدا من الحدود. كما ووثق أسلاكا الكترونية زرعتها إسرائيل على طول الحدود لرصد أي تحركات من الجانب اللبناني.

وقال الجيش اللبناني، في بيان إنه "على ضوء التطورات الأخيرة التي تشهدها الحدود الجنوبية، تقوم وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة بتسيير دوريات معززة واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة بالتعاون والتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة العاملة في لبنان لمتابعة الوضع الأمني عند الخط الأزرق، وهي على جهوزية تامة لمواجهة أي طارئ".

وعزز الجيش اللبناني، في وقت سابق تواجده في الجنوب اللبناني، وأستقدم آليات تحمل مدافع 106 إلى البلدة الذكورة، حسبما افادت الوكالة الوطنية للاعلام اللبنانية.