Menu

ارتفاع عدد قتلى تسونامي إندونيسيا إلى 280 وتواصل البحث عن ناجين

شمس نيوز/جاكارتا

ارتفعت أعداد قتلى أمواج المد العاتية (تسونامي) التي ضربت إندونيسيا إلى 280 قتيلًا يوم الإثنين فيما تواصل السلطات جهود البحث في البحث عن ناجين.

وأصيب المئات في أمواج المد العاتية التي وقعت في وقت متأخر يوم السبت عند مضيق سوندا بعد ثورة بركان أناك كراكاتوا. واضطر ما يربو على ثلاثة آلاف من السكان إلى الانتقال لأراض مرتفعة مع استمرار التحذير من ارتفاع المد حتى يوم الثلاثاء.

وكانت الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث قالت يوم الأحد إن عدد القتلى بلغ 222 فضلًا عن إصابة 850 وفقدان 28 لكنها رفعت عدد القتلى إلى 280 صباح الاثنين.

وتقع إندونيسيا ضمن ما يسمى بحلقة النار في المحيط الهادئ وهي من أكثر المناطق تعرضًا للزلازل على الأرض، بسبب النشاط التكتوني لطبقات القشرة الأرضيّة، والتي يتحرك بعضها بسرعة 7 سم سنويًا.

وفي 26 ديسمبر عام 2004 تسبب زلزال في أمواج مد عاتية في المحيط الهندي أودت بحياة 226 ألف شخص في 13 دولة وكان منهم ما يربو على 120 ألفًا في إندونيسيا. وأدى ثوران بركان كراكاتوا في عام 1883 إلى مقتل ما يربو على 36 ألف شخص في أمواج مد عاتية.