Menu
اعلان اعلى الهيدر

لابيد واثق من الفوز بالانتخابات "إذا وجهت لائحة اتهام ضد نتنياهو"

شمس نيوز/فلسطين المحتلة

قال المرشح لرئاسة الحكومة الإسرائيلي يائير لابيد، الأربعاء، إنه توجيه لائحة اتهام ضد رئيس الحكومة الحالي بنيامين نتنياهو بملفات الفساد، قد يقلب النتيجة لصالح لابيد في الانتخابات المقرر إجراؤها في نيسان / إبريل المقبل.

وتشير استطلاعات الرأي في "إسرائيل" إلى أن حزب لابيد "يش عتيد" سيحل ثانيا، بعد حزب "الليكود" بزعامة نتنياهو، إلا أن لابيد يقول إن "توجيه لائحة اتهام ضد نتنياهو، ستقلب النتيجة".

وقال لابيد الذي شغل منصب وزير المالية في حكومة نتنياهو السابقة، في مقابلة مع قناة " i24NEWS "، إن "إسرائيل بلد معقّد، يواجه تحديات معقدة، ولا يمكننا تحمّل أن يتولى شخص منشغل أغلب الوقت، في قضاياه القانونية، منصب رئيس الحكومة".

وأضاف "أعتقد أنه في اللحظة التي تُوجه فيها لائحة اتهام ضد نتنياهو، فإن المشهد سيتغير بالكامل، ويمكننا الفوز في الانتخابات. قِيَم الشعب الإسرائيلي تحتّم عليه، ألا يكون له رئيس حكومة مُتهم بقضايا خطيرة وجدية للغاية"

وأوصت الشرطة الإسرائيلية النيابة العامة، تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو، إلا أن القرار الأخير، يعود إلى المستشار القضائي للحكومة.

واعتبر لابيد اللقاء الذي سيجمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنتنياهو، قبيل الانتخابات الإسرائيلية، "تدخلًا في الانتخابات".

وقال: "تاريخيا، كان الرؤساء الأمريكيون مترددين في القيام بأي شيء، يمكن اعتباره تدخلا في انتخابات الدول أخرى، ونأمل أن يلتزم ترامب بذات الأمر الآن".

ويُعتبر حزب "يش عتيد" من أحزاب الوسط في "إسرائيل"، ويركّز على القضايا الاجتماعية والاقتصادية، ويصوّر نفسه على أنه "المدافع عن الطبقة المتوسطة والعلمانية". ويُعتبر لابيد "الغريم التقليدي" لأحزاب "الحريديم" (اليهود المتزمتين دينيا)، ويدعو إلى تجنيدهم للخدمة العسكرية في الجيش الإسرائيلي.