Menu
اعلان اعلى الهيدر

مقتل 34 شخصًا وفقد المئات جراء انهيار سد بالبرازيل

شمس نيوز/وكالات

قتل ما لا يقل عن 34 شخصًا، فيما لا يزال البحث جارٍ عن مئات الأشخاص الذين فقدوا بعد انهيار سد لحجز المخلفات بمنجم للحديد في ولاية ميناس جيرايس بالبرازيل.

وانهار السد يوم الجمعة مطلقًا سيلًا من نفايات التعدين التي اجتاحت منشآت شركة فالي واخترقت بلدة قرب بلدة برومادينهو، مما تسبب في دمار امتد لأميال.

وقالت أيضا إدارة الإطفاء في ولاية ميناس جيرايس، إن 23 شخصا نقلوا إلى المستشفيات.

فيما ذكرت شركة فالي أن نحو 250 شخصا مازالوا مفقودين. وقال متحدث باسم الشرطة إن كل المفقودين من موظفي فالي أو المتعاقدين معها.

وقال روميو زيما حاكم ولاية ميناس جيرايس "للأسف فرص العثور على ناجين في هذه المرحلة ضئيلة جدا للأسف. من المرجح أن ننتشل جثثا فقط".

وأضاف خلال مؤتمر صحفي إنه لم يتضح سبب انهيار السد الذي كان خارج الخدمة منذ سنوات.

وكانت شهدت ولاية ميناس جيرايس في نوفمبر عام 2015 انهيار سد أكبر مما أدى إلى مقتل 19 شخصا في أسوأ كارثة بيئية بالبرازيل. ودفن انهيار السد قرية وأدى إلى تدفق نفايات سامة إلى نهر رئيسي.