Menu
اعلان اعلى الهيدر

محدث: شهيدان و62 مصابًا برصاص الاحتلال شرق غزّة

شمس نيوز/ غزة

استشهد شابان وأصيب 62 آخرين برصاص الاحتلال الإسرائيليّ، مساء اليوم، الجمعة، جراء قمع مسيرة العودة الواحدة والخمسين، التي حملت هذا الأسبوع اسم "المسيرات خيارنا".

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينيّة إن أحد الشهيدين يبلغ من العمر 29 عامًا، واستشهد جراء إصابته برصاصة في الصدر، فيما الآخر يبلغ من العمر 18 عامًا، وإن الطواقم الطبية تعمل على إنقاذ حياة ثلاثة غزّيين.

كما أفادت بأن جنود الاحتلال استهدفوا بشكل مباشر بقنابل الغاز نقطتين طبيتين شرقي مخيم البريج وسط القطاع؛ وخزاعة شرقي خانيونس؛ ما أدّى لإصابة العاملين فيها بالاختناق الشديد، عدا عن تعرض سيارة إسعاف لقنابل الغاز المباشرة شرقي غزة.

وتوافد الفلسطينيون في قطاع غزة، اليوم لإحياء الجمعة الـ 51 لمسيرة العودة وكسر الحصار، تحت شعار "المسيرات خيارنا"، وذلك على طول الشريط الحدودي لقطاع غزة.

وكانت الهيئة قد أطلقت على اليوم؛ جمعة "المسيرات خيارنا"، معلنة تمسك الفلسطينيين بمسيرات العودة، "وفاء لوصايا الشهداء وعهد الأسرى وتضحيات الجرحى".

ودعت إلى "أوسع مشاركة في فعاليات اليوم، في المخيمات الخمس المقامة بالقرب من السياج الأمني.

يشار الى أن اليوم هي الجمعة التي تسبق الثلاثين من آذار الجاري، وهو موعد دخول مسيرات العودة عامها الثاني، كما أنها تأتي للتحضير لمليونية الأرض.

يشار إلى، أن الجمعة الماضية تعرض قطاع غزة لعدوان إسرائيلي، ما أدى إلى تأجيل الفعاليات، ليتم استئنافها الجمعة الحالية.

ويشارك الفلسطينيون منذ 30 مارس 2018 بمسيرات سلمية قرب السياج الأمني بين القطاع والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة.