Menu
اعلان اعلى الهيدر

بالفيديو: القيادي في حماس غازي حمد: غزة عبء على الحركة "وليست بُكسة بندورة"

شمس نيوز/ غزة

قال القيادي في حركة حماس، غازي حمد، إن حماس لا تستهتر بقطاع غزة ولا تريد استمرارًا لسيطرتها عليه، مشيرًا إلى أنها تدرك أن الانقسام مصلحة إسرائيلية ويفيدها ويضعف حماس وفتح.

وأضاف حمد في مقابلة مع قناة "الميادين" ضمن برنامج "حوار الساعة"، والذي عُرض مساء أمس الجمعة، أن غزة عبء على حماس.. "فـ2 مليون إنسان يحتاجوا كل يوم لأكل وكهرباء وامكانيات واقتصاد، وهذا عبء كبير على حماس وهي لا تستطيع تحمله"، وفق قوله.

ولفت حمد إلى، أن حركته طالبت السلطة خلال جولات المصالحة بأن تستلم غزة ولم تقبل، مضيفًا أن مطالبتهم لها "من أجل أن تكون هناك حكومة فلسطينية واحدة.. حكومة وحدة وطنية وأن يكون بيننا اتفاق، ولكن للأسف السلطة تريد أن تفرض بمنطق الهيمنة سلمني وانتا عريان".

وأردف القيادي في حماس: "منطق الهيمنة والشروط المسبقة في نظرية الرئيس أبو مازن يا بتشيل يا بنشيل)، ولكن يجب أن يعي أنها ليست (بكسة بندورة) فالمسألة قضية وطنية وسياسية ولا بد أن نتشارك مع بعضنا في هذا الموضوع، ونحن اتفقنا على أساس الشراكة وليس على أساس أن فتح (تشيل) أم حماس".

واستطرد: "أن قرار المصالحة وإنهاء الانقسام لدى أبو مازن، لكن لديه خلفية لتقارير سوداء، ووالبعض يقول له أن قطر وأمريكا وكل الدول تريد أن تنجز تهدئة وهذا جزء من صفقة القرن، وهو يظن أن حماس تريد أن تستأثر في قطاع غزة ويفكر أنها تريد أن تخرب السلطة.. وهو للأسف يعيش على أوهام ليست صحيحة".

ونوه القيادي بحماس غازي حمد إلى، أن حركته تريد المصالحة وتريد الوحدة الوطنية الفلسطينية"، مؤكدًا أن الموقف الرسمي للحركة "أنها تريد اليوم سلطة فلسطينية واحدة وقانون واحد ومصالحة وطنية ونحن لا نريد أن نحتكر القرار لا في المجلس التشريعي ولا الوطني".