Menu
اعلان اعلى الهيدر

إضراب الكرامة2 ..الأسرى: المعركة لم تنتهِ بعد

شمس نيوز/فلسطين المحتلة

أعلن الاسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال الإسرائيلي، مساء الاثنين، تعليق إضرابهم عن الطعام وكافة الخطوات التصعيدية بعد التوصل إلى اتفاق مع إدارة السجون، لكنهم أكدوا أن "المعركة لم تنتهِ بعد".

وتوصلت الحركة الأسيرة، وفق بيان نشرته الليلة الفائتة، إلى اتفاق مع إدارة السجون يقضي بإزالة أجهزةِ التشويش المسرطنة وتحييدها، وتركيب هاتف عمومي في كافة أقسام السجون لأول مرة في تاريخ الحركة الأسيرة.

وأشار البيان إلى "تحقيقُ جملةٍ من المطالب الإنسانية التي تلامسُ حياة الأسرى وعلى رأسها ما يخص الأسرى المعزولين و خروجهم من العزل".

وأكدت الحركة الأسيرة، أنها ستراقب وهي "في وضع الاستعداد تنفيذَ ما تم الاتفاق عليه، فالسجانُ ليس محلَ ثقة ولا موضع حسن ظن، وإن تنكر السجانُ لما تم الاتفاق عليه، فردنا ما سيراه وما سيلمسه واقعاً"، مُشددةً على أن "المعركةُ لم تنته بعد، فالمرحلة الأصعب هي تنفيذ ما تم الاتفاق عليه".

وأعلن الأسرى قبل أكثر من أسبوع الإضراب المفتوح عن الطعام، بعد تعذر الحوار مع إدارة السجون ورفضها الاستجابة لمطالب الأسرى ووقف الإجراءات الضاغطة عليهم.

ويطالب الأسرى بتمكينهم من التواصل مع أهلهم وذويهم كباقي الأسرى في سجون العالم، وذلك من خلال تركيب الهاتف العمومي المنتشر في السجون، وإزالة أجهزة التشويش المسرطنة، والسماح لأهالي الأسرى من غزة بزيارة ذويهم كباقي الأسرى، والسماح بزيارة أهالي الضفة الغربية جميعًا مرتين بالشهر، بالإضافة إلى إلغاء الإجراءات والعقوبات بحق الأسرى.