Menu
اعلان اعلى الهيدر

"حماس" تدعو إلى التعجيل بإنهاء الانقسام لمواجهة "صفقة القرن"

شمس نيوز/غزة

دعت حركة "حماس"، اليوم السبت، إلى التعجيل بإنهاء الانقسام وإنجاز المصالحة وفقا لاتفاق القاهرة؛ لمواجهة مخاطر خطة السلام الأمريكية والمعروفة بـ" صفقة القرن".

وقال القيادي في حركة "حماس" أسامة حمدان، في تصريحات لموقع "عربي21"، إن "الموقف الفلسطيني موحد بالكامل على رفض صفقة القرن، وأنه لن يقبل بها ولن يتجاوب معها".

وأضاف "نحن في حركة حماس يدنا ممدودة للمصالحة، وقد أكد ذلك رئيس المكتب السياسي للحركة اسماعيل هنية، ومستعدون للمضي قدما للمصالحة وفق ما تم التوافق عليه في القاهرة. نحن معنيون بالمصالحة، لكن التعطيل للأسف لهذا المسار من رام الله".

واعتبر حمدان، أن تشكيل حكومة تضم فصائل منظمة التحرير والاستمرار في التنسيق الأمني "تصب في مصلحة صفقة القرن"، وفق قوله.

وقال: "أعتقد أن أي إجراء يضعف وحدة الموقف الفلسطيني يصب في صالح صفقة القرن، وضمن هذا السياق يأتي تشكيل الحكومة وبعض الإجراءات الأخرى".

وأشار إلى، أن "وساطات ومحاولات تقودها القاهرة مع حركة فتح لم تتمكن حتى الآن من الحصول على استجابة في المستوى المطلوب من الرئيس محمود عباس".

وقال، إن "أن حماس لم تقف مكتوفة الأيدي، إزاء محاولات الاحتلال وأعوانه تصفية القضية الفلسطينية، وأنها تدرك خطورة المرحلة، في ظل وجود أطراف تعاني من الهزيمة النفسية، وأخرى ترى في صفقة القرن مخرجا لها من أزماتها الداخلية، وأنها تراهن على وحدة الموقف الفلسطيني الرافض لصفقة القرن، وعلى قدرة الشعب الفلسطيني ومقاومته على مواجهتها على الأرض".

وكانت مصادر مطلعة نقلت عن مستشار الرئيس الأميركي جاريد كوشنر قوله الأربعاء إن خطة الشرق الأوسط للسلام سيتم الكشف عنها بعد شهر رمضان.

وأخبر كوشنر مجموعة من السفراء في واشنطن أن خطة الشرق الأوسط للسلام تتطلب تنازلات من الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.