Menu
اعلان اعلى الهيدر

نتنياهو يقترح على حزب "العمل" المعارض الانضمام لحكومته والأخير يرفض

شمس نيوز/فلسطين المحتلة

تقترب المهلة المحددة لرئيس الوزراء الإسرائيلي المكلف بنيامين نتنياهو، لتشكيل الائتلاف الحكومي، من الانتهاء في غضون ساعات.

وفي ظل فشله في تشكيل حكومة من أحزاب اليمين، حلفاءه الطبيعيون، فإن نتنياهو توجه إلى أحزاب اليسار / الوسط المحسوبين على المعارضة، لضمهم إلى حكومته.

وذكرت قناة “I24 news” الإسرائيلية، نقلًا عن مصادر مقربة من نتنياهو، أن الأخير قدم اقتراحًا تم إرساله إلى حزب "العمل" للانضمام إلى الحكومة.

وتضمن الاقتراح، وفق القناة، أربع وزارات. لكن حزب العمل رفض المقترح والانضمام إلى حكومة نتنياهو.

وقال عضو الكنيست من حزب "العمل"، عمير بيريتس، "لن نكون طوق النجاة لنتنياهو"، موضحًا أنهم لن يجلسوا في الحكومة. وأضاف "أي احتمال آخر، هو انتهاك لكل شيء وعدنا به الجمهور. سنوفي ما وعدنا به".

كما حذّرت عضو الكنيست شيلي ياخيموفيتش من حزب "العمل"، من أن كل من انضم إلى الحكومة برئاسة نتنياهو، "سيدفع ثمنها باهظًا".

وكتب عضو الكنيست من "العمل" أيضا إيتسيك شمولي، "لقد تعهّدنا في الحملة الانتخابية، بأننا لن نجلس مع نتنياهو في حكومة واحدة. يجب الوفاء بالعهود. ليس لدي أي نية بالحصول على وزارة في حكومة برئاسة بنيامين نتنياهو مع لائحة الاتهام، وأن أكون سورا واقٍ للفساد. كما أدعو زملائي إلى رفض الاقتراح على الفور".

ولم يكن حزب "العمل" هو الوحيد الذي حاول معه نتنياهو. فقد كشفت غدير مريح عضو الكنيست عن حزب "أزرق أبيض" أكبر أحزاب المعارضة الإسرائيلية، أن حزب "الليكود" قد عرض عليها التصويت معه لصالح حل الكنيست، مقابل منحها امتيازات لم تسمّها.