Menu
اعلان اعلى الهيدر

الوفد المصري يضع بين يدي حماس مقترحًا إسرائيليًا.. هذه تفاصيله

شمس نيوز/ غزة

نقل نقلها الوفد الأمني المصري، رسالة إسرائيلية قيادة حركة حماس في قطاع غزة، بشأن الوضع الراهن، حسبما أورد الإعلام العبري.

وقال محلل الشؤون الفلسطينية في هيئة البث الإسرائيلي "كان"، غال بيرغر، إن الوفد الأمني المصري الذي يزور غزة، سلّم مسؤولي حركة حماس والفصائل، الشروط التي وضعتها الحكومة الإسرائيلية، من أجل استمرار التهدئة.

وزعم أن وفد المخابرات المصرية، نقل رسالة حكومة الاحتلال الإسرائيلي لحركة حماس، الأحد، ومفادها أنه إذا ما تم الحفاظ على "الهدوء" في قطاع غزة، فإن الحكومة الإسرائيلية، ستتخذ سلسلة من الإجراءات، كنوع من "التسهيلات"، لأهالي القطاع المحاصر.

وشدد بيرغر على أن التسهيلات مقيدة ومشروطة باستمرار حالة الهدوء والامتناع عن التصعيد، وأن حكومة الاحتلال قد تقدمها بعد الانتخابات الإسرائيلية المقررة في 17 سبتمبر الجاري.

ومن بين "التسهيلات" المزعومة، سيتم إعادة مساحة الصيد من 6 إلى 15 ميلاً، واستكمال تحسين الكهرباء والوقود وإزالة الموانع عن استيراد البضائع وتحسين وتوسيع إجراءات التصدير؛ كما عرض وفد المخابرات المصرية، بعيدًا عن الالتزام الإسرائيلي، إدخال المزيد من البضائع للقطاع المحاصر عبر معبر رفح البري الواصل بين غزة والأراضي المصرية.