Menu

إذاعة عبرية: السلطة تسمح لـ"مسؤوليها" بالعلاج في "إسرائيل"

شمس نيوز/ فلسطين المحتلة

كشفت إذاعة عبرية، اليوم الخميس، أن السلطة الفلسطينية في رام الله تستثني مسؤوليها من قرار وقف التحويلات الطبية إلى "إسرائيل".

وقالت إذاعة "صوت إسرائيل" باللغة العبرية، إن السلطة تسمح لكبارها ومقربين منهم بتلقي الخدمات الطبية والعلاج في "إسرائيل"، بينما يحرم من هذه الخدمات المرضى الفلسطينيون حتى لا يتم تحويل أولئك المرضى الذين هم بحاجة ماسة إلى علاج ضروري لإنقاذ حياتهم، على الرغم من انتظارهم لفترات زمنية تمتد لنصف عام.

وكان رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتيه قد اجتمع الليلة الماضية مع وفد من جمعية "أطباء لحقوق الانسان".

وفي سياق حديثه أشار إلى، أن المستشفيات الإسرائيلية قامت على مدى السنين الفائتة بجباية مبالغ مالية ضخمة مقابل تقديم العلاج الطبي للمرضى الفلسطينيين.

وأوضح، أن هذه المستشفيات قدمت خدمات طبية لمرضى هم ليسوا بحاجة إليها بهدف المبالغة في جني الأموال بدل هذه الخدمات.

وفي معرض تعقيبها على الموضوع، دحضت مصادر إسرائيلية مطلعة على تفاصيل هذه القضية هذه الادعاءات في هذا الجانب، كما أوردت هيئة البث الإسرائيلي "مكان".