Menu

الدفاع الروسية تكذّب ترامب حول مزاعم تسهيل مهمة قتل البغدادي

شمس نيوز/ سوريا

أصدرت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأحد، توضيحًا حول ما يثار بمساعدتها للقوات الأمريكية لقتل زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي.

وقالت الوزارة، في بيان نشرته اليوم الأحد على لسان المتحدث باسمها، اللواء إيغور كوناشينكوف، إنها "لا تمتلك أي معلومات مؤكدة حول تنفيذ العسكريين الأمريكيين عملية لتصفية جديدة للزعيم السابق لتنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، في الجزء الخاضع لسيطرة تركيا بمنطقة إدلب لخفض التصعيد".

وأضاف كوناشينكوف: "زيادة عدد المشاركين المباشرين والدول التي قيل إنها شاركت في هذه العملية المزعومة، مع وجود تفاصيل متناقضة على الإطلاق لدى كل منها، تثير تساؤلات وشكوكا مبررة حول مدى واقعيتها وخاصة نجاحها".

وأوضحت الوزارة: "أولا، لم يتم رصد أي ضربات جوية من قبل الطيران الأمريكي أو ما يسمى بالتحالف الدولي على منطقة إدلب لخفض التصعيد في غضون يوم السبت أو الأيام الأخيرة الماضية".

وتابع البيان: "ثانيا، لا علم لدينا بتقديم أي مساعدة مزعومة لتحليق الطيران الأمريكي في المجال الجوي فوق منطقة إدلب لخفض التصعيد خلال هذه العملية".

وخلال وقت سابق من اليوم الأحد، قال ترامب: "وضعت الولايات المتحدة الليلة الماضية (الإرهابي) رقم واحد في العالم أمام العدالة، تم قتل أبو بكر البغدادي. كان مؤسسا وزعيما لداعش، التنظيم (الإرهابي) الأكثر قسوة ووحشية. الولايات المتحدة بحثت عن البغدادي على مدار سنوات طويلة. ومثل القبض عليه أو قتله أولوية رئيسة لإدارتي في مجال الأمن القومي".

وأشار ترامب في كلمته إلى أن القوات الأمريكية الخاصة نفذت "غارة جريئة" لتصفية البغدادي بمشاركة 8 مروحيات، مفيدا بأن زعيم "داعش" فجر نفسه خلال محاولة فراره من العسكريين الأمريكيين في نفق تحت موقع مخبأه، حيث فجر نفسه و3 من أطفاله بحزام ناسف.

واعتبر ترامب أن البغدادي قتل "كجبان وكلب"، مشيرا إلى أن العملية أسفرت كذلك عن مقتل الكثير من مرافقيه، وذكر أن القوات الأمريكية قضت ساعتين في الموقع حيث جمعت معلومات حساسة حول التنظيم.

وقال إن العملية لم تسفر عن سقوط قتلى أو جرحى بين القوات الأمريكية، لكنها أسفرت عن إصابة 11 طفلا كانوا في الموقع.

وأضاف الرئيس الأمريكي: "أود أن أشكر عددا من الدول، وهي روسيا وتركيا وسوريا والعراق. كما أريد أن أعرب عن شكري للأكراد السوريين على الدعم، الذي تمكنوا من تقديمه لنا في هذه المهمة بالغة الخطورة.

وتطرق ترامب إلى إسهام الجانب الروسي وقال: "إن روسيا تصرفت بشكل رائع معنا، وفتحت المجال الجوي، وحلقنا عبر الأراضي (السورية) التي تخضع للسيطرة الروسية".

وأشار إلى أن الولايات المتحدة أبلغت روسيا بالعملية مسبقا، لكن دون توضيح هدفها، قائلا إن الكشف عن التفاصيل، كان من الممكن أن يعرض حياة العسكريين الأمريكيين للخطر.