Menu
اعلان اعلى الهيدر

اشتية للمبعوث الياباني: لن نقبل بـ "صفقة القرن" لأسباب مهمة

شمس نيوز/ رام الله

بحث رئيس الحكومة الفلسطينية، محمد اشتية، مع المبعوث الياباني لعملية "السلام" في الشرق الأوسط، ماساهرو كونو، آخر التطورات والمستجدات بعد الإعلان عن "صفقة القرن" من الإدارة الأمريكية.

أكد اشتية، خلال استقباله للمبعوث الياباني، أن الفلسطينيين لن يقبلوا باستمرار احتكار وحصرية الرعاية الأمريكية لعملية "السلام" والمفاوضات.

وجدد اشتية، تأكيده رفض القيادة الفلسطينية، وعلى رأسها رئيس السلطة محمود عباس لـ "صفقة القرن" الأمريكية، خاصة أنها لا تشمل القدس، واعتبارها عاصمة لـ "إسرائيل"، وإخراج اللاجئين منها، بالإضافة لعدم وجود تواصل جغرافي طبيعي حقيقي في أراضي الدولة الفلسطينية، وعدم السيطرة على الحدود والمنافذ البرية.

وأكد، أنه لن يتم القبول باستمرار احتكار وحصرية الرعاية الأمريكية لعملية السلام والمفاوضات، مطالبًا بوجود رعاية دولية ومؤتمر "سلام" دولي، يشمل أمريكا في أي مفاوضات مستقبلية، واستئناف عملية السلام، وفق قرارات الشرعية الدولية، ومجلس الأمن، والمبادرة العربية للسلام.

من جهته، عبر كونو، عن استمرار دعم بلاده لحل الدولتين، وفق قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن، وحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره، وإقامة دولته المستقلة على حدود عام 1967.