Menu
اعلان اعلى الهيدر

بالصور.. 'أكل آب' يعرض الطبخات الفلسطينية 'للبيع'

تقف الحاجة مها النواتي (64 عامًا) وإلى جانبها زوجة ابنها الأكبر "مروان" في مطبخ منزلها خلف مجمع الشفاء الطبي غرب مدينة غزة، مستحضرة كل فنون وذوقيات الطبخ التي تعلمتها في صغرها، لتسخرها بصناعة أطباق فلسطينية أصيلة، ممزوجة بشغفها وفرحتها، كأنها تعدها لمنزلها، لكنها ليست كذلك. الحاجة أم مروان واحدة من 3 سيدات طباخات يعملن على تطبيق "أكل آب" هو الأول من نوعه في قطاع غزة وعلى مستوى فلسطين، يهتم ببيع الأكلات الفلسطينية المنزلية التي يتوق لتذوقها الكثيرين خلال عملهم، لا كتلك التي تقدمها المطاعم، وال

2018/09/03

(بالصور) مبتورو الأطراف بغزة يركضون خلف الساحرة المستديرة !

لم يستطع بتر أقدامهم أن يقتل في نفوسهم عشق "الساحرة المستديرة"، فشكلوا معًا فريق كرة قدم لمتبوري الأطراف هو الأول في قطاع غزة. 15 لاعبًا من الهواة أو لاعبين سابقين، يتجمعون مساء كل إثنين لمتابعة تدريباتهم في ملعب بلدية دير البلح. يركضون بخفة خلف الكرة بقدم واحد وعكاز، ويلاحقون حلمهم بتشكيل منتخب وطني فلسطيني لمبتوري الأطراف.

2018/07/03

انظروا لأعلى مبتسمين.. الشهيد الصحافي ياسر يلتقط صوركم من السماء

غادر ياسر مرتجى بعد إصابته برصاصة من الاحتلال الإسرائيلي، خلال نقله الحقيقة عبر كاميرته للعالم، كان يتمنى السفر، سافرت صوره إلى الخارج لكشف الجاني، ثم سافرت روحه للسماء لتلتقط المزيد من الصور ولكن بشكلٍ آخر.. امشوا مع الشهيد ياسر وانظروا للسماء، اتركوا ضحكات حقيقية على شفاهكم لتلتقط لكم أحلامه صورًا من أعلى، علقوا ضحكاته التي وهبكم إياها عبر صوره ولقاءاته معكم على وجوهكم وعانقوا طفله. وإلى الزملاء في "شمس نيوز" الذين عملوا مع الشهيد فترة حرب 2014، انظروا إلى السماء كل صباح لوضع ابتسامة على

2018/04/07

جهاد أبو جاموس.. رحل المبصر والسند لعائلة كفيفة فمن يعيلهم بعده ؟ (فيديو)

اختفى النور برصاصة واحدة من قوات جيش الاحتلال، بعد أن خطفت الشهيد جهاد أبو جاموس (27 عامًا) من بلدته بني سهيلا شرق مدينة خانيونس، جنوب قطاع غزّة، في "مسيرة العودة" السلمية يوم الجمعة الماضية. "عمري 55 عامًا، وما مر كنت أعدّه سهلًا؛ لكنني الآن ويشهد ربي أحسبه 200 سنة.. فمن سيعينني بعد أن رحل من استغنيت لأجله وبوجوده عن عكازي؟".. بهذه الكلمات بدأ والد الشهيد أبو جاموس حديثه. وإلى جانب الوالد الكفيف "زهير"، كان جهاد لإخوته الأربعة الكفيفين أيضًا، سندًا وعونًا، حتى أنّ وجوده بعينه المُبصرة دفع

2018/04/03

(بالصور) جولة في اللبّن الشرقية... 'بحاجة إلى قلب يحتمل كل هذا الجمال'

دشن نوباني قبل سنوات، بمبادرة ذاتية، جولات منتظمة في جبال اللبن الشرقية وأوديتها الوعرة، ينظم إليه عدد من المهتمين بالطبيعة والتخييم، ثم ينطلق بهم في جولة تستمر لنحو 10 ساعات تنتهي بالكثير من الصور والمعرفة والذكريات. ويقول نوباني لـ"شمس نيوز": "بدأت أخرج بمجموعات منذ عام 2015، مع تحسن الأوضاع الأمنية في القرية. حينها فكرت أجيب ناس لمشاركتي المسير وحددت أكثر من مسا في القرية". نوباني الذي مارس رعي الغنم في طفولته فخبِر دروب الجبال وبساتينها وكرومها، ويستطيع أن يروي تاريخ آثارها وأساطيرها ع

2018/03/15

(بالصور) 'أبو زكريا'.. يكافح بـ'الترمس' منتظرًا العودة 'للنمورة والفستقية'

بين أزقة وشوارع غزة، هنالك من لم ينتظروا قدوم الربيع، بل فتحوا بأيديهم، نوافذهم لنسمات الهواء، ومضوا إلى الأمام غير آبهين بالصِعاب التي تعترضتهم، ودخلوا سباق الحياة بعزيمة قوية، رافعين شعار "اليأس والاستسلام ليس من شيمنا"، وتُلخص كل تلك المعاني الجميلة قصة أيمن الغزالي "أبو زكريا"، برغم انقلاب حياته رأسًا على عقب. ويقول أبو زكريا (38 عامًا) لمراسل "شمس نيوز" مسترجعًا لحظات عمل وأخوته: "قبل الانقسام عام 2007، كان لي واخوتي مصنع للحلويات، أسسه وأداره والدنا منذ التسعينات". "كنا نصنع الحلويات بعد

2018/02/21

(بالصور) عمود كهرباء يضيء جحر الديك بعد 50 يومًا بالعتمة

حول عامود إنارة يجتمع قاطنو مدينة سكنية بمنطقة جحر الديك وسط قطاع غزة، لشحن هواتفهم وكشافاتهم وبطارياتهم التي يستخدمونها في إضاءة "اللدات"، بعد عدم وصول التيار الكهربائي لمنطقتهم منذ نحو 50 يومًا. أسلاك متشابكة جلها مصدر مدها بالكهرباء واحد، لكن تفرعاتها تمد إلى أجهزة وأدوات أصحابها منهكين، وإلى جانبها يجلس أطفال ورجال وفتيات على الرصيف بجانب عمود إنارة على أطراف مدينة "تيكا" التركية السكنية وسط قطاع غزة، لحين امتلائها كي يتسنى لهم رؤية وجوه بعضهم ليلاً.

2018/02/01

(بالصور) غزيات يصررن على كسر حكر الرجولة للتشجيع الرياضي

يبدو المشهد على غير المألوف، وبرغم من أنهن لم يقفن على المدرجات، أصروا على كسر حكر تشجيع الرجال والشباب لمباريات كرة القدم. سيدات وفتيات على مقربة من المربع الأخضر، لإحدى ملاعب قطاع غزة، وقفن يهتفن ويشجعن على أعصابهن مباراة كرة قدم بين فريقين، في حدث يعد الأول من نوعه بغزة. وعلى الرغم من عدم السماح لهنّ بدخول المدرجات، لعدة اعتبارات، إلا أن مجموعة من النساء والفتيات تمكن من مشاهدة مباراة نادي خدمات النصيرات، اليوم الأحد، أمام فريق نادي الجلاء ضمن منافسات دوري الدرجة

2018/01/28

(صور) أمسية يناير المتخفية في زي الأرواح الصيفية على شواطئ غزة

مساء يناير، الشتاء المتخفي في زيّ الأرواح الصيفية، في انعكاس البحر على موج السماء بدأت الحكاية التي لن تكون أبدًا وحيدة، حكاية غزّة.. جمعًا أو فرادى نهرب من ضجيج المدينة الصاخبة بالأحداث، المليئة بالوجع إلى موسيقى الموج في المساء، وابتلاع البحر للشمس الأخيرة، آخر النهار، ليتمتع الشاطئ في احتلال الروح، وانفجار الرذاذ، ثم في الجزء الأخير على امتداد البصر، تسرد لنا مرايا الماء خيوطًا ذهبية، ربما كانت أحلامنا في العودة، في الحريّة، في استتار غزّة خلف خوفها من المجهول، ثم على المشهد الآخر شاب أو فتا

2018/01/17