Menu

حماس تُعقب على انتشار "كورونا" في الضفة وتبعث رسالة إلى الصحة برام الله

شمس نيوز/ رام الله
قالت حركة المقاومة الإسلامية " حماس "، اليوم الاثنين، إنها تتابع تطورات الوضع الصحي في الضفة الغربية و القدس المحتلة، بشأن انتشار وباء كورونا بشكل متسارع، بشكل يدعو إلى القلق على سلامة الشعب الفلسطيني.
ودعت الحركة في بيان لها وزارة الصحة في رام الله وجميع الجهات الحكومية المختلفة إلى المزيد من العمل والاجتهاد، وتجاوز أي إهمال أو تقصير في حماية شعبنا.
وفيما يلي نص بيان حركة حماس:-
تتابع حركة المقاومة الإسلامية "حماس" تطورات الوضع الصحي في الضفة الغربية والقدس المحتلة، إذ ينتشر وباء كورونا بشكل متسارع يدعو إلى القلق على سلامة شعبنا، وعلى فاعلية منظومة حمايته من الوباء الخطير.
إننا إذ ندعو الله سبحانه وتعالى بالحفظ والسلامة لأهلنا الصامدين المرابطين في الضفة والقدس لنؤكد ما يلي:
أولًا: نتوجه بالتحية الخالصة لشعبنا الصابر، ونشد على أياديهم، ونعلن عن تضامننا الكامل مع أهلنا الكرام، مع دعائنا بالرحمة لمن قضى نحبه جرّاء الوباء، وتمنياتنا بالسلامة للمصابين، والسلامة لشعبنا جميعًا.
ثانيًا: ندعو جماهير شعبنا إلى الالتزام التام بالإجراءات الوقائية، واتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر من الإصابة بالفيروس، وللحد من انتشاره، كما ندعوهم إلى أخذ كل التعليمات والتوصيات الصادرة عن الجهات الصحية والرسمية المختلفة على محمل الجد وعدم التهاون.
ثالثًا: ندعو وزارة الصحة في رام الله وجميع الجهات الحكومية المختلفة إلى المزيد من العمل والاجتهاد، وتجاوز أي إهمال أو تقصير في حماية شعبنا، مع ما يلزم ذلك من متابعة ومحاسبة وتخصيص ميزانيات، وتوفير كوادر وأطقم إضافية؛ فحماية شعبنا من الوباء أمانة شرعية وواجب وطني في رقابنا جميعًا، وهي أيضًا مسؤولية جماعية تشترك فيها كل الجهات الرسمية والأهلية والشعبية.