Menu

حمدونة يحذر من خطر كورونا والسرطان على حياة الأسرى

شمس نيوز/ غزة

طالب مدير مركز الأسرى للدراسات رأفت حمدونة، اليوم الاثنين، المؤسسات الإنسانية والحقوقية الفلسطينية والعربية والدولية بالضغط على الاحتلال لإنقاذ حياة الأسير المريض كمال أبو وعر46 عاماً من قباطية جنوب جنين.

ودعا حمدونة، المؤسسات الدولية لإلزام سلطات الاحتلال للعمل وفق مواد وبنود اتفاقيات جنيف الثالثة والرابعة والقانون الدولي الإنساني فيما يتعلق بحقوق الأسرى الأساسية والإنسانية وخاصة في موضوع العناية والرعاية الصحية وتقديم العلاجات والمتابعة الطبية.

وحذر حمدونة من انتشار فيروس كورونا في صفوف الأسرى، ومن الاستهتار بحياتهم وتركهم بدون إجراءات السلامة والوقاية، وخطر العدوى.

ونوه حمدونة إلى، أن هنالك خطرا كبيرا من فيروس كورونا على الأسرى في ظل الاكتظاظ ، مشيراً إلى معاناة أسرى السرطان في السجون كالأسرى كمال أبو وعر المصاب بالسرطان في الحلق والحنجرة، والأسير موفق عروق المصاب بالسرطان في الكبد والمعدة، والأسير فؤاد الشوبكي المصاب بالسرطان في "البروتستاتا" والأسير "ياسر ربايعة" المصاب بالسرطان في الأمعاء، والأسير "فواز بعارة" المصاب بالسرطان قرب الإذن، والأسير"معتصم رداد، والأسير يسري المصري ومعتصم رداد ورشدي أبو مخ ومراد أبو معيلق " وغيرهم .