Menu

إسرائيل اليوم: طلب لترامب بفرض عقوبات على أبي مازن

شمس نيوز/ القدس المحتلة
قالت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية، اليوم الأحد، إنه في الوقت الذي تستمر فيه "إسرائيل" في دفع ما وصفتها ب "أموال الإرهاب" للسلطة الفلسطينية، فإنه في الكونغرس الأمريكي لا يتنازلون.
وأشارت الصحيفة المقربة من رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إلى أن عضو الكونغرس الأمريكي دوغ لامبورن، توجّه بطلب للرئيس الأمريكي دونالد ترمب، لفرض عقوبات شخصية على رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، وشخصيات رفيعة من السلطة، بسبب رواتب الأسرى، ورواتب عائلات الشهداء.
وجاء في الرسالة للرئيس ترمب، التي وجهها عضو الكونغرس الأمريكي، "على الرغم من الانتقادات الدولية، أبو مازن رفض وقف الرواتب".
وتابع لامبورن في رسالته: "على مدار سنوات، عشرات آلاف - من وصفهم ب- "المخربين" الأسرى، وعائلات "مخربين" قُتلوا في عمليات، يحصلون على آلاف الدولارات شهرياً، المبلغ الذي يدفع شهرياً مقابل عمليات القتل الجماعي ضد الإسرائيليين "الأبرياء" يصل ل 3500 دولار"، على حد وصفه.
ونوه إلى أنه "على هذه الخلفية كتب لترمب، يجب فرض عقوبات شخصية رادعة على الشخصيات الفلسطينية، التي تنفذ هذه السياسة".
ويقف وراء دعم هذه المبادرة لعضو الكونغرس الأمريكي، مركز "نظرة على الإعلام الفلسطيني"، و"منتدى الشرق الأوسط- إسرائيل"، برئاسة دانييل فايس.
وأكد مدير المنتدى نيف درومي، أنه "على الرغم من وجود من يرون السلطة الفلسطينية كشريك، من المهم الإشارة إلى أن الحديث يدور عن هيئة تدعم - ما وصفه - "الإرهاب" بوجهين"، على حد تعبيره.