Menu

العام الدراسي في الضفة يبدأ للصفوف من الخامس إلى الحادي عشر

شمس نيوز/ رام الله

من المقرر أن يعود بقية الطلبة، صبيحة اليوم الأحد، إلى مدارسهم في القطاع الحكومي، والخاص، ومدارس وكالة الغوث الدولية "الأونروا"، ضمن الدفعة الثانية لعودة الطلبة إلى مدارسهم، متحدِّين فيروس كورونا، وذلك بعد أسبوعين على انطلاق العام الدراسي 2020-2021.

يأتي ذلك بعد وقوع إصابات في صفوف الطلبة والكادر التدريسي وإغلاق شعب صفية، إلا أن الوزارة تحرص على استمرار العام الدارسي بأمان، بالنظام المدمج الذي يعتمد التعليم الوجاهي، وعن بُعد، موائِمةً بين حق الطلبة بالتعليم وحقهم بالصحة.

وينضم نحو 420 ألف طالب وطالبة (من الصف الخامس إلى الحادي عشر) لجميع المدارس الحكومية والخاصة ووكالة الغوث "الأونروا"، غداً الأحد، إلى بقية الطلبة (من الأول إلى الرابع)، الذين كانوا قد التحقوا بمدارسهم قبل نحو أُسبوعين، في جميع محافظات الضفة بما فيها محافظة القدس، الذين يُقدر عددهم بنحو 300 ألف طالب وطالبة، فيما توقفت العملية التعليمية في قطاع غزة بسبب تفشي فيروس كورونا.

ويبلغ العدد الإجمالي للطلبة في الضفة الغربية وقطاع غزة نحو مليون و350 ألف طالب، منهم 743.953 في الضفة الغربية، و597.838 في قطاع غزة، من بينهم أكثر من 881 ألف طالب في المدارس الحكومية، وأكثر من 337 ألف طالب في مدارس وكالة "الأونروا"، إضافة إلى ما يقرب من 656 ألف طالب في المدارس الخاصة، موزعين على نحو 422 ألف مدرسة حكومية، و385 مدرسة تابعة للأونروا، و443 مدرسة خاصة.

وكانت الحكومة أكدت أن انضمام بقية الطلبة إلى مدارسهم في الضفة جاء وفق برنامج التعليم المدمج الذي وضعته وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع وزارة الصحة، وذلك على ضوء التقييم الإيجابي الذي خلصت إليه الوزارتان لسير العملية التعليمية التي انطلقت قبل أُسبوعين تدريجياً، بدءاً من الصف الأول إلى الرابع، بتوزيع الدوام مناصفةً على أيام الأسبوع، حيث يداوم نصف الطلبة أيام الأحد والثلاثاء والخميس، فيما يداوم النصف الآخر من الطلبة يومي الإثنين والأربعاء.