Menu

تلعب دوراً أساسياً في إنهاء الانقسام..

العينا: الجهاد الإسلامي ستبقى على عهد الشهداء بمقاومة الاحتلال حتى هزيمته

شمس نيوز/ عين الحلوة

أكد مسؤول العلاقات الوطنية والخارجية بحركة الجهاد الإسلامي في لبنان، شكيب العينا، اليوم الخميس، أن "حركة الجهاد ستبقى على عهد الشهداء في مقاومة العدو الصهيوني ومشاريعه العدوانية حتى هزيمته".

وشدد العينا خلال استقباله في مكتب الحركة بمخيم عين الحلوة، وفد من اتحاد نقابات عمال فلسطين، على أن "حركة الجهاد الإسلامي منذ تأسيسها على يد الشهيد الراحل فتحي الشقاقي، وهي ملتزمة خيار مقاومة العدو الصهيوني حتى النصر، وملتزمة كافة قضايا شعبنا الفلسطيني المحقة للعيش بكرامة وحرية وهي لعبت وما زالت تلعب دوراً أساسياً في إنهاء الانقسام والتوحد تحت راية فلسطين والمقاومة".

ولفت إلى "ضرورة التمسك بالمقاومة كوسيلة أولى لتحرير فلسطين والالتفاف حول الشعب الفلسطيني لمساندته في مقاومته الشعبية، وضرورة إشراك اللاجئين الفلسطينيين في الشتات في مساندة هذه المشاريع".

من جانبه، قدم الوفد التهاني والتبريكات بمناسبة انطلاقة حركة الجهاد الإسلامي وذكرى استشهاد الدكتور فتحي الشقاقي، مؤكدين على الدور الريادي الذي كان الشهيد يتميز به على الصعيد الفلسطيني وعلى صعيد الأمة العربية والإسلامية من خلال الدور الوحدوي الذي كان يعمل عليه لتوحيد كافة الجهود لمصلحة القضية المركزية فلسطين، مثنيين على الدور الإيجابي الذي تلعبه الحركة في إعادة ترتيب البيت الفلسطيني وإنهاء الانقسام بين أبناء الشعب الفلسطيني.

وتوجه الجانبان بالتحية والإجلال إلى الأسير ماهر الأخرس، الذي يقاوم الاحتلال الصهيوني بأمعائه الخاوية منذ ما يزيد عن ٩٠ يوماً، وهو مضرب عن الطعام رفضاً لسياسات هذا الاحتلال الجائرة في حق أسرانا البواسل.